ميقاتي: هذه الثورة ثورة حق تريد الفاسد الحقيقي ولا تريد 'فشة خلق'... لم آخذ قرضاً ولم أمد يدي على المال العام !!!
المصدر : لبنان 24 تاريخ النشر : 28-11-2019
أكّد الرئيس نجيب ميقاتي، أنّ أصراره على الحضور شخصياً إلى قصر العدل في بيروت والإدلاء بإفادته أمام قاضي التحقيق الأوّل بالإنابة جورج رزق بملفّ القروض المصرفية، هو احترامٌ وإجلالٌ للقضاء، وأيضاً لقناعته بسلامة الملف، مشدّداً على "أنّنا نؤمن إيماناً كاملاً بدولة القانون، و"يخيطوا بغير هالمسلة".
وكان الرئيس ميقاتي حضر مع نجله ماهر إلى قصر العدل في بيروت، صباح اليوم، للإدلاء بإفادته أمام قاضي التحقيق الأول بالإنابة جورج رزق في ملف القروض المصرفية.

وأدلى لدى مغادرته قصر العدل بالتصريح الآتي: "لقد أصريت على الحضور شخصياً رغم أن الجلسة الأولى يحضرها فقط المحامون للتبليغ عن وكالاتهم والإطّلاع على ملف الشكوى، وإصراري على الحضور هو احتراماً للقضاء وإجلالاً له، وأيضاً لقناعتي بسلامة الملف الذي يطلع عليه.

كان هناك حديث مع الرئيس قاضي التحقيق الأول وأرجىء البحث بالموضوع لتقديم المدفوعات اللازمة إلى 12 كانون الأول المقبل.

أتمنّى أن يأخذ هذا الملف منحاه الطبيعي وإبعاد التسييس عنه. نحن نؤمن إيماناً كاملاً بدولة القانون، و"خيطوا بغير هالمسلة". من يعرف نجيب ميقاتي يعرف أن من غير الوارد لدي مدّ يدي على المال العام، وخلال 20 سنة في العمل العام لم أقم بأي عمل له علاقة مع الدولة اللبنانية والقروض التي يتحدثون عنها قروض مصرفية طبيعية تجارية أخذت من مصارف تجارية وليس لها أي علاقة بالمال العام أو بموضوع الإسكان. إضافة إلى ذلك والأهم أقول لكم أنا نجيب ميقاتي لم آخذ قرضاً وليس لدي أيّ علاقة بهذا الموضوع، لذا أستغرب هذا التحامل الذي حصل. كلّي ثقة بالقضاء والقانون وأنا متأكّد أنه سيأخذ مجراه وستظهر الحقيقة".

أسئلة وأجوبة
سئل: لمن توجهت بعبارة "خيطوا بغير هالمسلة"، أجاب: "هي موجهة إلى الذين يقدمون الإخبارات ويكيلون الاتهامات كلها والتي توضع في هذا الإطار".

سئل: هل تقصد الثوار والثورة؟
أجاب: كلا، وأنا تحدثت عن الثورة وقلت إنّه يجب أن نسمع للثورة وللثوار، لأن كلامهم هو الكلام الصحيح ومقابلاتي في كلّ الصحف تؤيد الثورة وقد اقترحت خطة كاملة لكيفية الخروج من الأزمة، عبر تشكيل حكومة اختصاصيين ثمّ إقرار قانون انتخابات خلال أسبوعين ثم انتخابات نيابة مبكرة، وأعتقد أنّ كل هذه الأمور هي من مطالب الثورة، وقلت في السابق أننا تأخرنا كثيراً حتى سمعنا صوت الثورة، فالثورة لم تبدأ اليوم إنما في العام 2018 عندما لم يشارك ستون في المئة من اللبنانيين في الانتخابات. هذه الثورة هي ثورة حق، وأنا على يقين أنها تستهدف الفاسد الحقيقي ولا تريد فشة خلق وأن تتحامل على أناس ليس في ملفاتهم أي مادة غير قانونية".

سئل: هذا الملف يعرض تحت مسمى "الإثراء غير المشروع" ويدخل فيه موضوع البروتوكولات الصادرة عن مصرف لبنان وسوى ذلك ما هو ردكم؟
أجاب: لا أريد أن أستبق القضاء بأي شكل وقد حضرت اليوم احتراماً للقضاء وأنا كلي ثقة بالقضاء وبالقضاة النزيهين الذين سينظرون حتماً بالعين القانونية لهذا الملف الذي أعيد وأكرر أنه لا يتضمن أي أمر يتعلق بالإثراء غير المشروع، فالجزء الأكبر من القروض تمّ تسديدها ويبقى سند واحد يستحق في العام 2021، ولا علاقة لي شخصياً بالموضوع. وهو قرض عادي من مصرف تجاري بفوائد عادية وليست ثابتة وكلها بحسب القانون والأنظمة".

سئل لماذا لم تمثل أمام القاضية غادة عون؟
أجاب: "أنا لم أستدع أمام القاضية غادة عون لأن لا علاقة لي بالأمر واستغرب كيف زجّ باسمي في الشكوى التي قدمتها القاضية عون، ولم أستدع بأي شكل من الأشكال عند الرئيسة عون مع كل احترامي لها".

سئل هل قمت بزيارة لنقيب المحامين ملحم خلف؟
أجاب: "عندما حضرت اليوم إلى قصر العدل شعرت أنه يجب أن أزور نقيب المحامين لتهنئته وذلك لقناعتي بكفاءته وحبه للعمل العام وشغفه لخدمة المواطن وايضا لأنه يمثل روح الثورة من قبل أن تترجم الثورة على الأرض".

المحامي أبو ضهر
أما المحامي كمال أبو ضهر فقال: "لقد نشر الرئيس ميقاتي تغريدة مؤيدة للثورة فصدر الادعاء عليه في أقل من 24 ساعة، وبالتالي فإنّ موقفه الداعم للثورة هو من الأمور التي حركت هذا التيار أو هذا الفريق".


   

اخر الاخبار