بعد طوفان الطرقات في خلدة والناعمة: الوزير فنيانوس يعتذر !!
المصدر : ليبانون ديبايت تاريخ النشر : 06-12-2019
أشار وزير الأشغال العامة والنقل في حكومة تصريف الأعمال يوسف فنيانوس في حديث الى قناة "الجديد"، أنّ "ما حدث في الناعمة كبيرٌ وجسيمٌ".
وقال، "إن كنت أنا من أتحمَّل مسؤولية ما جرى أم لا، فأنا أعتذر من الشعب اللبناني عن الوقتِ الطويل الذي قضوه على الطرقات وتحديدًا بين خلدة والناعمة".
وتابع فنيانوس، "خلال السنتين اللتين تواجدنا خلالهما في وزارة الأشغال وتابعنا قضية المجاري وتلزيم تنظيفها وبدأنا بالأمر في مطلع أيلول، ولأوّل مرّة يحصل هذا الحجم من السيول في الناعمة، لأن المجاري الموجودة في هذه المنطقة لم تكن كافية لتستوعب هذه الكمية من الأمطار".
وشدّد، على "أنّني لست في موقعِ رفعِ المسؤولية عن أحدٍ أو مدافع عن أيّ شخصٍ ولا أرفع المسؤولية عني، ولكن ما جرى هو نتيجة كمية كبيرة من الأمطار جرفت معها أتربة وصخور من الأعلى وهذه ليست من مسؤولية وزارة الأشغال".
ولفت فنيانوس، الى أنّ "الناس كلّها قالت أنّ مجلس الإنماء والإعمار يقوم بتلزيمات هناك ولكنني لم أسمِّ أي جهة ولا علاقة لي بهذا الأمر".
وأضاف، "الشباب في بلدية الناعمة قدَّموا إخبارًا وكلّ المسؤولين في وزارة الأشغال تحت القانون ونحن جاهزون لأي سؤال أو استجواب من قبل أي كان"، مشيرًا، الى أنّه "إذا كان هناك من مسؤولية علينا فنحن لن نتهرَّب منها ولن نتنكَّر لها".
وكشف فنيانوس، أنّه "حتى اليوم لم يتمّ صرف الاعتمادات للذين ينظفون المجاري"، موضحًا، أننا "قمنا بالمناقصة السنة الماضية ورست على عددٍ من الشركات التي تقوم بتنظيف الأوتوستراد الساحلي والأوتوستراد من بيروت الى البقاع، وحتى تاريخ اليوم لم تُصرَف الإعتمادات للمتعهدين ونحن قمنا بالمَونة عليهم وتحدثنا اليهم من أجل السير بالتنظيف وهؤلاء الناس عَمِلوا بناءً على طلبٍ مني من دون أن يتقاضوا أيّ مبلغٍ حتى الساعة".


   

اخر الاخبار