حراك صيدا يتخلى عن شجرة ميلادية من اطارات مطاطية اثارت الجدل واستياء المسيحيين !
تاريخ النشر : 12-12-2019
تراجع منظمو الحراك في مدينة صيدا عن رفع شجرة الميلاد من الاطارات المطاطية عند تقاطع ساحة ايليا في المدينة، بعد ما أثار موضوع رفعها ردود فعل من نائبي جزين في شرق مدينة صيدا زياد اسود وسليم خوري والهيئات الدينية المسيحية في صيدا التي أبدت استياءها من تحويل شجرة الميلاد ورمزيتها الدينية إلى كومة من الاطارات، مما حال دون إنجازها والاستعاضة عنها بفكرة ميلادية أخرى تعبر عن رمزية المناسبة الدينية.

وكان النائب زياد أسود نشر في تغريدة على حسابه عبر "تويتر"، صورة لشجرة الميلاد في صيدا التي قام برفعها الثور على تقاطع دوار ايليا والمكونة من اطارات السيارات.

وعلّق أسود على الصورة، بالقول:"شجرة الميلاد في صيدا مثال عن اختلال في القيم والمفاهيم الدينية والرمزية لمعنى العيد".

   

اخر الاخبار