المؤتمر التربوي الاول عن التعليم الاساسي الرسمي في لبنان في مركز باسل الاسد الثقافي
المصدر : عبدالله عبد الرازق
المصدر : عبدالله عبد الرازق
تاريخ النشر : 14-12-2019
نظمت المنطقة التربوية في الجنوب والحركة الثقافية في لبنان وتحت عنوان التعليم الأساسي الرسمي في لبنان - واقعه ، تحدياته وشروط تطويره المؤتمر التربوي الأول وذلك في مركز باسل الأسد الثقافي في صور بحضور النائب عناية عزالدين ، ممثل النائب بهية الحريري أمين عام الشبكة المدرسية المربي نبيل بواب ، المفتش العام التربوي فاتن جمعة ، عميدة كلية التربية في الجامعة اللبنانية للدكتورة تريز الهاشم طرييه ، رئيس رايظة التعليم الرسمي الأساسي في لبنان حسين جواد، رئيس المنطقة التربوية في الجنوب باسم عباس ، المفتش التربوي جهاد عباس ، مدير الجامعة الإسلامية في صور الدكتور أنور ترحيني ، ممثل المكتب التربوي المركدي لحركة أمل رئيس دائرة التعليم العالي الدكتور عباس غدار ، رئيس إتحاد بلديات قضاء صور المهندس حسن دبوق ، رئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء الدكتورة ندى عويجان ممثلة السيدة رنا عبدالله وحشد من مدراء المدارس والجامعات ورؤساء بلديات وحشد من الحضور ٠
بعد النشيد الوطني اللبناني ونشيد الحركة الثقافية وتقديم من الدكتور أحمد نزال القى المربي جرج غنيمة كلمة بلدية صور رحب فيها بالضرر ونوه بهذه الخطوة الجبارة في مدينة صور مدينة الحرف والتاريخ ٠ وتحدث منسق عام المؤتمر الدكتور ماجد جابر فأشار الى ان قطاع التعليم الرسمي يحتاج للى خطة إستراتيجية واضحةًرعاجلة تبين الإحتياجات الحالية والمستقبلية للقطاع التربوي ليصبح قادراً على تلبية متطلبات العصر ، مشيراً الى ان التهوض بالمدرسة الرسمية يعتبر تحدياً هائلاً وعملاً وطنياً لا يتقدم عليه اي عمل أخر ذلك ان المدرسة الرسمية هي نواة الهيكل اللبناني وعماده هي المكان الوحيد الذي يلتقي فيه الكل بالكل من كل المناطق والإنتماءات والطوائف والطبقات وهي المساحة التأسيسية التي يبنى فيها اتجاه جماعي بيل مؤمن بوطن واحد وهي المظلة التي تحمي الجميع من غزارة الإنقسامات والنعرات خصوصاً في ظل التشظي الحاصل ٠
وتحدثت الدكتورة تريز الهاشم طربيه حيث شكرت الحركة للثقافية والمنطقة التربوية على هذا المؤتمر المحدي ٠ وقالت ما يجمعنا في هذا المؤتمر عو إيماننا بالمدرسة الرسمية وإيماننا بقدرتنا عبى تطويرها وإيماننا بإن العمل المشترك هو مفتاح النجاح ، داعية الى ان نجيد أداءنا أياً كانت مسؤولياتنا وان نجيد التعاون والتشارك مع الأخرين اياً كانت مسؤولياتنا ، مشيرة الى ان المدرسة الرسمية هي جزء من القطاع العام ومن الإدارة العامة وعي مكون أساسي من نسيجها اذا هي محكومة بوتيرة ونيض المنظومة التي تحضنها وهي الإدارة العامة ٠
والقى كلمة الحركة الثقافية والمنطقة التربوية في الجنوب باسم عباس فأشار الى ان لبنان يحتاج الى ثورة حقيقية حضارية في مجالات التربية ٠ وقال: لقد قلدنا الغرب كثيراً في عدة امور ولم تكن النتائج إيجابية لأننا قلدناه في إمور لا تتلاءم مع بيئتنا وتراثنا وكنا عديمي الرؤية ، داعياً الى تقليد بعض الدول التي إستطاعت من خلال التربية ان نصيح في طليعة للدول المتقدمة ككوريا الجنوبية واليابان والمانيا ٠ وختم داعياً خبراء التربية إبتكار مناهج تسهم في خلق حالة من التكامل بين المدرسة والحياة وتعزز حس المواطنة العميق ٠

   

اخر الاخبار