في سوريا.. اغتصب طفلاً في الثالثة من عمره ورماه جثّة في بئر عميق!
تاريخ النشر : 22-11-2018
انتشل عناصر الدفاع المدني بمؤازرة فوج اطفاء حمص جثة الطفل ( ح.ح ) البالغ من العمر 3 أعوام من أحد الآبار الارتوازية في قرية المنزول بريف حمص الجنوبي الشرقي بعد تعرضه للاغتصاب و القتل من قبل شاب في القرية، وفق "الوطن أون لاين".

و كشف مصدر في قيادة شرطة محافظة حمص أن الوحدات الشرطة في ناحية الرقامة بريف حمص الجنوبي الشرقي و بعد أن تم إبلاغهم عن اختفاء طفل بعمر 3 سنوات سارعت بعمليات البحث و التفتيش و تحري الحقائق و بعد مقاطعة المعلومات تم الاشتباه بالشاب (مرهف ، ح) الذي اعترف بعد التحقيق معه بجريمة اغتصاب الطفل و رميه في أحد الآبار .

و أوضح المصدر أن القاتل قام برمي الطفل بعد اغتصابه في محاولة منه لتضليل الجهات الرسمية عن مكان وجود الجثة ، ليتم اكتشافها في أحد الآبار ضمن الأراضي الزراعية في قرية المنزول و ذلك بعد استخدام الكاميرات .

من جهته أكد العميد نضال محلا مدير الدفاع المدني بحمص إن عناصر الدفاع المدني بمؤازرة فوج اطفاء حمص تمكنوا اليوم الثلاثاء من انتشال جثة الطفل بعد عملية بحث استمرت منذ يوم الإثنين ، لافتا إلى أن المديرية استخدامت وسائل كشف حديثة لسبر أعماق أكثر من 6 آبار بسبب التضليل الذي تقصده القاتل ، ليتم بعدها كشف الجثة عن طريق الكاميرات في أحد الآبار التي يتراوح عمقها بين 150 و 200 متر .

   

اخر الاخبار