بالفيديوهات: هكذا استقبل الأهالي المفجوعون جثمان شهيد الجيش 'أسامة حبلص' في مسقط رأسه
المصدر : ليبانون ديبايت-مواقع التواصل الاجتماعي تاريخ النشر : 23-11-2018
الشهيد اسامة حبلص
الشهيد اسامة حبلص
ها هو أسامة حبلص الضابط في المدرسة الحربية، حلقةٌ أخرى قُطعت أمس من سلسلة الحياة، فبالأمس فُجعت بلدة ذوق الحبالصة العكارية بخيرة شبابها أسامة الذي قضى نتيجة حادث سير "مروّع".

ووصل مساء أمس، جثمان الشاب حبلص إلى مسقط رأسه في بلدة ذوق الحبالصة في عكار، ولحظة وصوله كان فى استقباله عدد كبير من الأهالي والأصدقاء، حيث أطلقوا الرصاص في الهواء "حزناً" و" غضباً" على فراقه وعلت صيحات "التكبير".

والشاب حبلص كان يستقل سيارة من نوع "شفروليه" سوداء اللون، ويرافقه إثنين من زملائه رودي مطر من بلدة الزواريب العكاريه، وجاد جوخدار من حلبا، انحرفت على الطريق البحرية في الدورة، واصطدمت بحافة الطريق، ما أدى إلى تحطمها ومقتله فوراً وإصابة زميليه بجروح حرجة. واضطر عناصر الإسعاف في الدفاع المدني إلى استخدام آلات الإنقاذ الهيدروليكية، لسحب الركاب من السيارة.






   

اخر الاخبار