شبان حبوش وطلاب الجامعات والثانويات في مدينة النبطية نفذوا اعتصاماً امام السراي الحكومي وعند جسر حبوش النبطية
المصدر : سامر وهبي
المصدر : سامر وهبي
تاريخ النشر : 15-01-2020
نفذ طلاب الجامعات والثانويات في مدينة النبطية اعتصاماً امام السراي الحكومي في النبطية منددين بما وصلت اليه الاوضاع الاقتصادية والمعيشية وارتفاع سعر الدولار من دون حسيب او رقيب ولكأن هناك خطة ممنهجة لافقار المواطن وتجويعه واذلاله بعد فقدان الغاز والبنزين وارتفاع اسعار السلع والمواد الغذئية من دون رقابة الوزارات المعنية.

وكان الطلاب نفذوا مسيرة حاشدة في شوارع النبطية وسط تدابير امنية للجيش وقوى الامن الداخلي رافعين العلم اللبناني ويرددون هتافات مؤيدة للثورة وضد الطائفية والمذهبية والطبقة السياسية الحاكمة التي لا هم لها سوى اغراق الوطن بالديون ، منددين بحاكم مصرف لبنان رياض سلامة ، داعين المصارف التي حبست اموال المودعين اعادتها لاصحابها قبل نفاذ صبر المواطنين وانفجار غضبهم في الشارع .

وامام باحة السراي الحكومي ردد المعتصمون شعارات ضد الفساد والفاسدين ، داعين لاطلاق صرخة بوجه الطبقة السياسية الحاكمة لاعادة المال المنهوب والمحول الى الخارج ما اغرق لبنان في عجز ومدينونية ، مطالبين الكهرباء التي لا تصل سوى ساعتين كل 24 ساعة وبشكل متقطع ومحاسبة اصحاب المولدات من قبل وزارة الاقتصاد والتجارة على رفع اسعار الاشتراكات مستغلين التقنين الكهربائي القاسي ، وسط اغان وطنية وثورية .

والقى الناشط موسى علي أحمد كلمة اعتبر فيها الطلاب عصب الحياة في لبنان وهم الامل والمرتجى وعلى عاتقهم مهمة التغيير والانطلاق الى وطن الدولة العادلة والراقية ، دولة خالية من الفساد والسمسرات والارتهانات للخارج ، كما القى الطالب علي شحرور كلمة الطلاب .

كما وقد نفذ عصر اليوم شبان حبوش يؤازرهم مجموعات من حراك النبطية وقفة احتجاجية عند جسر حبوش - النبطية اعتراضًا على سياسة تجويع الناس والازمات المعيشية التي يعانون منها.

ورفع المحتجون الاعلام اللبنانية ورددوا الأناشيد الحماسية والهتافات.

وطالب العديد منهم في كلمات القوها بالاسراع بتشكيل حكومة تعالج الازمات، وتخفف الضغوط الاقتصادية والمعيشية عن المواطنين.

   

اخر الاخبار