جريمة مؤلمة... إمام مسجد يذبح ابنه بسبب التحرّش بزوجته .... والابن ينازع الروح ويستغيث بوالده !
تاريخ النشر : 04-12-2018
قام مواطن سوداني، أمس الأحد، يعمل إماما لمسجد مدينة الكرمك، بذبح ابنه العشريني بسبب التحرش بزوجته كما هي ادعت.
وبحسب صحيفة "أخبار السودان" السودانية، شهدت مدينة الكرمك بولاية النيل الأزرق، أمس، جريمة قتل مروعة اهتزت لها أركان الولاية، راح ضحيتها صبي في العقد الثاني من العمر، وذلك عندما قام والده وهو إمام مسجد الكرمك بنحره كالشاة وسط ذهول أخوته الصغار.
وأوضحت الصحيفة أنّ إمام المسجد المتهم كان قد أدى صلاة الفجر في المسجد وعاد إلى منزله، حيث أخبرته زوجته الثانية أن ابنه قد تحرّش بها، وأثناء ذلك جاء الابن المجني عليه إلى والده، طالبا مفتاح المتجر ليباشر عمله، إلا أن والده سدد له ضربة بعكاز سقط على أثرها أرضا، فأشهر سكينا كانت بحوزته ونحر ابنه كالشاة.
وكشفت الصحيفة أن المجني عليه كان قبل أن يلفظ أنفاسه يستنجد بوالده، وأبلغ أحد المواطنين الشرطة، والتي ألقت القبض على المتهم وأرسلت جثمان المجني عليه للمستشفى لمعرفة أسباب الوفاة.

   

اخر الاخبار