بعد جرائمه: ألقي القبض عليه، وقوى الأمن تسألكم: هل وقعتم ضحية أعماله؟
المصدر : المديرية العامة لقوى الامن الداخلي - شعبة العلاقات العامة
المصدر : المديرية العامة لقوى الامن الداخلي - شعبة العلاقات العامة
تاريخ النشر : 18-05-2020
صـدر عـن المديرية العـامة لقوى الأمـن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البـلاغ التالـي:

بتاريخ ٥/٥/٢٠٢٠، ادعت لدى فصيلة راس بيروت في وحدة شرطة بيروت امرأة من الجنسية الفرنسية، ان مجهولا أقدم على نشل حقيبتها التي تحتوي جهازاً خلوياً وكاميرا تصوير وذلك في شارع ديغول، وفر الى جهة مجهولة.

على الاثر، وبعد ورود عدة شكاوى نشل الى غرفة المراقبة والتحكم في الوحدة المذكورة، ونتيجة المتابعة، توصلت الى تحديد مكان تواجد المشتبه به.

على الفور، جرى التنسيق مع مفرزة استقصاء بيروت، بحيث تمكنت دورية من هذه المفرزة بتاريخ ١٥/٥/٢٠٢٠ من توقيف النشال في محلة طريق الجديدة، ويدعى:

- ط. م. (مواليد عام ١٩٨٦، لبناني) وضبطت بحوزته حبوب مخدرة، اضافة الى دراجة آلية نوع "JR" لون ابيض كان يستخدمها في عملياته، وجرى تسليمه الى فصيلة رأس بيروت.

بالتحقيق معه من قبل هذه الفصيلة، اعترف بما نسب اليه، وبإقدامه على /٣/ عمليات نشل ضمن محلة ميناء الحصن، وقد تبين انه من اصحاب السوابق بجرم نشل.

اجري المقتضى القانوني بحقه، وأودع المرجع المختص.

لذلك وبناءً على إشارة القضاء المختص، تعمم المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي صورة الموقوف، وتطلب من الذين وقعوا ضحية أعماله، وتعرّفوا إليه، الحضور إلى مركز فصيلة راس بيروت الكائن في ثكنة يوسف حبيش في محلة الحمراء شارع بلس، أو الاتصال على الرقم:٧٤٠٩٤٢/٠١ تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

   

اخر الاخبار