ستارة نافذة بأحد المنازل في ووهان يتم وضعها بالمتحف! فما هي قصة هذه الستارة؟
المصدر : CGTN Arabic تاريخ النشر : 20-05-2020
قام مؤخرا موظفو متحف مقاطعة هوبي بإزالة ستارة نافذة في منزل السيد وانغ، ليتم وضعها في المتحف بشكل دائم كمعروض خاص بالمعركة ضد فيروس كورونا. ما هي قصة هذه الستارة؟
ما حدث، أن خلال فترة الوباء، وجد أحد الأهالي في ووهان نافذة منزل جاره لم تغلق، والستارة تخرج من النافذة. ومن الشتاء البارد إلى الربيع الدافئ، كانت الستارة تطاير مع الهواء. فبدأ الجار يشعر بالقلق على سلامة جاره صاحب المنزل فاستمر في تصوير مقاطع فيديو للستارة لمدة شهرين، على أمل التوصل لصاحب المنزل والتأكد من سلامته. بمجرد نشر الفيديو على الإنترنت، جذب انتباه العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، أصبح الجميع يأملون بأن يكون صاحب المنزل في أمان وصحة، وأن يتغلب على الوباء، ويعود إلى المنزل مبكرا لإغلاق نافذة منزله. لحسن الحظ، رد صاحب المنزل تعليقا على الفيديو، وقال إنه ذهب ليسكن في منزل والديه بعد تفشي الفيروس، ونسي إغلاق النافذة قبل مغادرة منزله، مما تسبب في قلق الجميع.
وراء تلك الستارة كانت رعاية واهتمام هؤلاء الأشخاص بهذا الرجل الذي لا يعرفونه بشكل شخصي، كما أنها تعبر عن روح التكافل الاجتماعي والمساعدة بين أبناء الشعب الصيني.

   

اخر الاخبار