وقفة تضامنية لرابطة اطباء محافظة النبطية امام مستشفى النجدة الشعبية اللبنانية
المصدر : سامر وهبي
المصدر : سامر وهبي
تاريخ النشر : 22-05-2020
نظمت رابطة اطباء محافظة النبطية وقفة تضامنية امام قسم الطوارىء في مستشفى النجدة الشعبية اللبنانية في النبطية استنكارا وشجبا لما حصل من اعتداء على الجسم الطبي في مستشفى النجدة الشعبية من قبل عدد من المواطنين قبل يومين .
وشارك في الوقفة رئيس اتحاد بلديات الشقيف الدكتور محمد جميل جابر، رئيس رابطة اطباء محافظة النبطية الدكتور سمير كحيل، رئيس مجلس ادارة مستشفى النجدة الشعبية في النبطية الدكتور علي الحاج علي والمدير العام منى ابو زيد ، رئيس اللجنة الطبية في مستشفى نبيه بري الحكومي في النبطية الدكتور حسن ابن عباس ، مسؤول الصحة في حركة امل في النبطية الدكتور حسن ابو خدود، وحشد من اطباء محافظة النبطية وممرضين.
وألقى رئيس رابطة اطباء محافظة النبطية الدكتور سمير كحيل كلمة قال فيها "نحن الاطباء وقد غلبنا الزمن بطول الدراسة وغلبنا الوكن بفساده وغدره لحقوقنا واخيرا ارهابنا من مواطنين ربما قد ارهقهم الزمن وما ذنبنا ان تداس كرامتنا ونحن الساهرين على صحتهم وصحة الاهل
وما الذي اوصلنا الى ما نحن فيه نسأل الاعلام المرئي والمسموع عن الدور الذي مارسه لسنوات خلت قد حذرنا من خطورته في ايذاء هذا الكيان الطبي الذي يرفع اسم لبنان لسنوات
ونسأل لمصلحة من قاموا بذلك ومن المستفيد من انهيار المنظومة الصحية
وقال : لقدصفقوا لنا عندما وصلنا الليل بالنهار سهرا في خضم محنة طبية عجز عنها كبار الطواقم الطبية في العالم والتي لم يخفت صداها بعد تبهرنا جبابرة من مجتمعنا والصورة تتكرر بكيل الاهانات والتمادي بالضرب وسحق الكرامات من دون مبرر اهانات لمقامات استحقت التبجيل ، الاطباء والجسم الطبي ،اهانات ليست من وليدة الصدفة هي ربما ترجمة لتراكمات خاطئة قام بها الاعلام انها معاناة فاقت امكانياتنا على احتمالها ولا يعالجها
لا اعتذارات ولا تنديد ولهذا نطالب انزال اشد العقوبة لمن تسول له نفسهالتطاول على الجسم الطبي وعليه نناشد
نقابة الاطباء ان تقوم بلعب دورها الاساسي الذي وجدة من اجله السلطات اللبنانية وكافة المسؤولين عن مسار وحماية الاطباء والجسم الطبي وبرغم الاسى تبقون احباءنا وانتم ناسنا واهلنا
ثم القى الدكتور عمران فوعاني كلمة باسم اللجنة الطبية في مستشفى النجدة الشعبية في النبطية وبإسم الجسم الطبي واسم ادارة المستشفى وجه فيها الشكر لكل من شاركنا اليوم هذه الوقفة التضامنية وكل الشكر لرابطة اطباء النبطية على دعوتها هذه ، لافتا الى ما تعرضت له مستشفى النجدة لم يكن الاول ولا الاخير إنما هو مسلسل شهدناه على مدى سنوات من تعرض المستشفيات والأطقم الطبية دون ان نرى اي معالجة جدية لهذا الموضوع واليوم نرفع الصوت باسم الجميع وخاصة في هذه الفترة التي يتحمل فيها الأطباء والممرضين جهد مضاعف جراء الحد من تفشي وباء كورونا وهم خط الدفاع الاول عن الوطن والمواطنين ونطالب بحماية الجسم الطبي والتمريضي في لبنان ومعاقبة كل من تسول له نفسه الاعتداء عليه

   

اخر الاخبار