وقفة احتجاجية لحراك النبطية وكفررمان
المصدر : سامر وهبي
المصدر : سامر وهبي
تاريخ النشر : 28-05-2020
نظم حراك النبطية وكفررمان وقفة احتجاجية في ساحة الثورة امام السرايا الحكومية في النبطية بالتزامن مع انعقاد جلسة التشريع لعودة العملاء وشارك فيها عدد كبير من الاسرى والمحررين من السجون الاسرائيلية وعوائل الشهداء الذين قضوا في ميدان المقاومة او خلال الاعتداءات الاسرائيلية على الجنوب والنبطية وفاعليات سياسية وحزبية ووفد موسع من الحزب الشيوعي اللبناني تقدمه عضوا اللجنة المركزية الدكتور علي الحاج علي وجمال بدران وفاعليات مدنية واجتماعية ونسائية وشبابية .
وحمل المحتجون اعلام جبهة المقاومة اللبنانية اضافة الى يافطات كتب على بعضها العفو عن العملاء اغتيال ثان لشهداء الوطن والمقاومة ، وصلتم الى السلطة بفضل العفو عن مجرمي الحرب الاهلية ، الخيانة والعمالة ليست وجهة نظر "، وتحدث عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اللبناني الدكتور علي الحاج علي فقال لا أتفاجأ باقرار هكذا نوع من القرارات ومنها قرار عودة العملاء من اسرائيل وكأسير سابق سوف نتعامل مع العملاء كما تعاملنا مع العدو الصهيوني من خلال المقاومة والتصدي لهم لان من تنكر لشعبه وبلده ووطنه ليس من الصعب عليه ان يتنكر للمناضلين والشهداء الذين قدموا دمائهم وضحوا لتحرير الارض ،حذاري ثم حذاري اقرار هذا القانون اليوم لاننا سنتعامل معه كما تعاملنا مع الكيان الصهيوني والجيش الاسرائيلي خلال الاحتلال للجنوب وما قبل التحرير ورصاصات المقاومة الوطنية ستكون لهم بالمرصاد ، عيب ثم عيب على مجلس النوابي وعلى هذه الطبقة السياسية ان تقر هكذا نوع من القوانين .
وقالت انجيلا فوعاني شقيقة الشهيد المقاوم فرج الله فوعاني ليس هناك من منطق يسمح بعودة العملاء القتلة ومدينون السياسيون والنواب الذين سيوافقون على هذا القانون
وتحدث عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اللبناني الدكتور جمال بدران فقال ان العميل لا دين له ولا طائفة ولكن ارضاء للبطرك والمفتي سيوافقون على عودة العملاء ، ولكن الحكم هو الشعب وللناس التي ضحت وقاتلت العدو الصهيوني ، متسائلا هل اعادة العملاء هو هدية في عيد التحرير ، وهو معيب لكل من سيقره ، انه تبرير لكل الصفقات وصولا لصفقة القرن والفدرلة انه من اخطر المشاريع وهو اهانة لكل شخص وعار على من سيوقع عليه ، من افلس البلد ونهب البلد لا يحق له ان يتكلم باسمنا نحن الذين قاتلوا العدو ، في قلب المجلس النيابي عملاء كبار وتجار مخدرات ، ان عاد العملاء فان حسابهم سيكون مع الناس ، جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية والمقاومة الاسلامية وحركة أمل الذين قاتلو العدو الصهيوني هم مطالبون بالثأر من العملاء الان وفي المستقبل لانهم شاركوا العدو في ارتكاب المجازر بحق لبنان واللبنانيين

   

اخر الاخبار