انتظره أهله لسنين ليعود طبيباً اليوم السبت فعاد بنعش بارد ليدفن في ثرى الوطن.... جثمان فقيد الشباب والاغتراب 'عبدالله' (23 سنة) وصل الى لبنان والدفن صباح الأحد في بلدته
المصدر : سامر وهبي
المصدر : سامر وهبي
تاريخ النشر : 06-06-2020
وصل جمان فقيد الشباب الغالي المرحوم الدكتور "عبدالله لزيق" (23 سنة) الذي كان قد توفي في حادث مؤسف في بلاروسيا الى مطار بيروت حيث سيدفن في جبانة بلدته "الدوير" في تمام الساعة 11:00 من صباح يوم الأحد.

هذا وكان "يا صور" قد نشر في 2-6-2020:
فجعت "بلدة الدوير الجنوبية" بخبر وفاة فقيد شبابها الدكتور عبدالله خضر لزيق في بيلاروسيا.

والدكتور عبدالله لزيق (23 عاما ) كان على موعد العودة الى لبنان يوم السبت القادم، بعدما أنهى دراسته الجامعية في بيلاروسيا في طب الأسنان.

وأفيد ان حادث عرضي وقع معه، اذ وقع عن شرفة مكان سكنه ونقل الى احد مستشفيات المدينة ولكنه فارق الحياة.

وخيمت أجواء من الحزن والاسى في بلدة الدوير على ابنها الشاب ، الخلوق، المتفوق في دراسته، وسيحدد موعد الدفن لاحقا، لحين اتمام معاملات نقل جثمانه الى لبنان.

هذا وكان فقيد الشباب قد نشر على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: "الجسم في بلد والروح في بلد... يا وحشة الروح بل يا غربة الجسد "

وبسبب الاوضاع الصحية جراء فيروس كورونا، يتقبل الأهل التعازي فقط عبر الهاتف.

موقع يا صور وقد آلمه النبأ المؤسف يجدد العزاء لذوي الفقيد الغالي سائلين المولى عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته وان يلهمهم الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.

   

اخر الاخبار