'من الحب ما قتل': الشاب محمود (18 سنة) جثة هامدة بعد رفض اهل خطيبته (15 سنة) اتمام زواجهما.... اليكم ما حصل !!
المصدر : جريدة النهار
المصدر : جريدة النهار
تاريخ النشر : 28-06-2020
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
"ومن الحب ما قتل"... كان كلمة السر في تكرار بعض حالات الوفاة المروعة خلال الساعات الماضية في "مصر"، بسبب تمسكهم بالزواج ممن أحبوا.

كانت البداية بسقوط شاب من الطبقة الخامسة في منزل خطيبته بدائرة قسم أول مدينة سوهاج، بعد علمه برفض أسرة خطيبته إتمام زواجهما، وتعرّضه لانتقادات عنيفة.

ووردت إشارة من مستشفى سوهاج الجامعي بوصول محمود ج. (18 سنة) جثة هامدة. وبالفحص وسؤال والده جمال. ع. م. أقر أنه في أثناء وجود نجله المذكور في منزل خطيبته شيماء م. م. (15 سنة - طالبة) وتقيم في ناحية "القنابرة" بدائرة القسم، سقط عن شرفة الطبقة الخامسة، ما أدى إلى وفاته، بسبب رفض أهلها إتمام زواجهما، ولم يتهم أحداً بالتسبب في ذلك.

وأكدت خطيبته ووالدها صحة الواقعة.


   

اخر الاخبار