بالفيديو والصور: بعد وفاة الطفل (4 سنوات) في المستشفى واتهام الاهل لها بتأخير نقله الى الانعاش بسبب عدم تأمين 'المتطلبات' ثم تحطيمها، المستشفى تصدر بيانا والاهالي يقطعون الطريق... اليكم التفاصيل
تاريخ النشر : 13-07-2020
قام عدد من الأشخاص والشبان بتحطيم الواجهات الزجاجية في قسم الطوارىء في مستشفى طرابلس الحكومي في منطقة القبة، اثر وفاة الطفل ع.م داخل قسم الطوارئ. وأفاد ذوو الطفل أنهم أدخلوه إلى المستشفى عند الأولى من بعد منتصف الليل "وكان يعاني التهابا شديدا وارتفاعا في الحرارة يستدعي إدخاله إلى قسم الإنعاش"، لافتين إلى أنهم انتظروا الطبيب الخاص، "ليأتي الأمر بإبقاء الطفل في قسم الطوارىء ولم يتم ادخاله الى قسم العناية المركزة، وما لبث ان فارق الحياة".وقد تدخلت عناصر الجيش المتواجدة عند مدخل المستشفى لتهدئة الوضع واعلنت إدارة المستشفى لـ "الوكالة الوطنية للاعلام" أنها ستصدر بيانا يوضح ملابسات الحادثة.
كما افاد "موقع اعلاميو الميناء" عن قطع الطريق عند ساحة النور في #طرابلس للصلاة على روح الطفل الشهيد وليد المانع ، و الذي توفي بسبب تأخر نقله الى غرفة الانعاش في احدى مستشفيات #طرابلس والسبب المال، على حد تعبيرهم.
كما صدر عن ادارة مستشفى طرابلس الحكومي البيان الاتي:
"وصل الطفل و.م. الى مستشفى طرابلس الحكومي الاحد ليلا عند الساعة 10,55 دقيقة يعاني من التهاب رئوي حاد وضيق في التنفس، تمت معاينته مباشرة واجري له الفحوصات المخبرية والصور الشعاعية و"سكانر"، وبوشر بأخذ العلاج باشراف الطبيب في قسم الطوارىء لعدم وجود اماكن في قسم العناية الفائقة للاطفال. تم الاتصال وارسال التقرير الطبي بالفاكس للعديد من المستشفيات ولم نتمكن من تأمين المكان له ففارق الحياة فجر الاثنين عند الساعة 4,45 فجرا، بعد ان تدهورت حالته الصحية بشكل مفاجىء، رحمه الله وادخله فسيح جناته.
ان ادارة المستشفى تتقدم من اهل الطفل بأحر التعازي راجية من الله العلي القدير ان يمن عليهم الصبر والسلوان".

وقد نشرت LBCI الفيديوهات التالية للحادثة:




   

اخر الاخبار