مآسي انفجار بيروت تتوالى: قيادة الجيش تنعى الرقيب 'حسن' (26 سنة) شهيداً... اب لطفلين تطوع في الجيش قبل سنوات قليلة، ليودي الانفجار الكارثي بحياته ويحرمهما منه
تاريخ النشر : 09-08-2020
نعت قيادة الجيش – مديرية التوجيه الرقيب :حسن صادق" الذي استُشهد جرّاء الانفجار الكارثي في مرفأ بيروت بتاريخ 4 / 8 / 2020.
وفي ما يلي نبذة عن حياته:

من مواليد 9 / 3 / 1994 بعلبك.
جُنّد في الجيش إعتباراً من 25 / 1 / 2012.
تطوّع في الجيش بصفة جندي بتاريخ 9 / 12 / 2015.
حائز تنويه العماد قائد الجيش مرة واحدة، وتهنئته 3 مرات.
الوضع العائلي: متأهل وله ولدان.

يُنقل الجثمان بتاريخ 9 / 8 / 2020 الساعة 7.00 من المستشفى العسكري المركزي إلى بلدة بوداي (الحفير التحتى) – بعلبك، حيث يقام المأتم بالتاريخ نفسه الساعة 11.00، ويوارى الثرى في جبانة البلدة.
تُقبل التعازي قبل الدفن وبعده ولمدة أسبوع في منزل والده الكائن في بلدة بوداي.

   

اخر الاخبار