غاب قمر حومين ... علي : المجاهد الذي اصيب مرتين لاعب الموت في ساحات الجهاد وقضى بحادث غادر تاركاً خطيبته لحزن ازلي
تاريخ النشر : 08-01-2019
تعيش بلدة حومين الفوقا الجنوبية حالة من الحزن والذهول على اثر الحادث المؤسف الذي وقع فجر اليوم وادى الى وفاة الشاب علي اسامة جمعة ( 24 عاماً).

وفي تفاصيل الحادث الاليم ان علي كان يقود سيارة بيك اب عندما فقد السيطرة عليه وتدهور به نحو النهر في بلدته حومين الفوقا(النبطية) وقد غمرته المياه وقد توفي علي بعدما علق داخل الالية فيما نجا صديقه الذي كان الى جانبه حيث تمكن من الخروج.

وعلي شاب خلوق محبوب جداً في بلدته، خاطب وكان على وشك الزواج، وهو من الشبان المجاهدين الاوفياء الذين تعرفه ساحات الوغى والبطولة، اصيب بشظايا قنبلة عنقودية من مخلفات العام 2006 وشفي من اصابته كما اصيب اثناء تأدية واجبه الجهادي في سوريا وشفي ايضاً من اصابته.

شيع الفقيد الى مثواه الاخير ووري الثرى ظهر هذا اليوم في جبانة بلدته حومين الفوقا.

   

اخر الاخبار