نائب المقاومة الدكتور علي المقداد يؤمن دخول الطفلة الرضيعة 'زينب' الى المستشفى... وتفاعل ايجابي لرواد مواقع التواصل الاجتماعي
تاريخ النشر : 11-01-2019
مل اللبنانيون، ومن يلومهم، من تردي أوضاعهم المعيشية والاقتصادية والاجتماعية.... تلاحقهم "الفضائح" في مختلف مرافق الحياة وفي شتى قطاعات الدولة ومؤسساتها التي يتآكلها الفساد والاهمال... ولكن تبقى هناك بارقة أمل يتحين ظهورها المرء في وطن كان في يوم من الأيام "سويسرا الشرق"....

فبعد أن ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر الطفلة الرضيعة "زينبمدلج" التي كانت بحاجة لعناية طبية فائقة لا تستطيع أن تؤمنها لها مستشفى الأمل الجامعي في البقاع ورفض مستشفيات بيروت استقبالها بحجة "عدم توفر السرير"، نقل مسعفو الهيئة الصحية الاسلامية الطفلة الى مستشفى قلب يسوع...وما لبث أن وجه النشطاء الشكر والتقدير للنائب عن كتلة الوفاء للمقاومة في البقاع الدكتور علي المقداد الذي سعى، من خلال اتصالاته وعلاقاته، لتأمين دخولها الى المشفى.

هذا الخبر الذي لاقى تفاعلاً شديداً على مواقع التواصل بين من اعتبره "واجباً" على النائب تجاه من صوتوا له ليكون ناطقاً باسمهم وبين من اعتبرها لفتة انسانية طيبة من النائب الدكتور وحيوه على قيامه بما لا يقوم به النواب زملاؤه في مناطقهم أو على امتداد الوطن، مناشدين اياه العمل على تطوير الخدمات الطبية في البقاع أيضاً....

   

اخر الاخبار