اخر الاخبار
جنوباً.... «العم كمال» صاحب بسطة خضار «يستفتح» الساعة الخامسة عصرا... هذا ما دعا اليه الشاب «حسين واثار ضجة!!!
المصدر : عبير محفوظ
المصدر : عبير محفوظ
تاريخ النشر : 25-10-2018
الشاب حسين مع العم كمال
الشاب حسين مع العم كمال
تقول الحكمة القديمة، لا يقدر الجوهرة الثمينة الا "صائغ" محترف....ولا يقدر التعب والكد والفقر الا من ذاق مرارة الفقر وعانى من آلام الكد..... وهذا ما مثله الشاب الجنوبي "حسين سليمان" بـ"بوست" بسيط على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عن "العم كمال" الذي يفترش جانب الطريق في زبدين-النبطية ببسطة للخضار ولم يبع شيئاً حتى قرب مغيب الشمس في ذلك اليوم، ولكنه أصر على كلمة "الحمدلله"....فما كان من "حسين" إلا أن دعا أصدقاءه ليكونوا من زبائنه ويدعموا الباعة ذوي الدخل المحدود بدلاً من دعم التجار الكبار الذين يسيطرون على الأسواق...... 



ألف تحية لموقف الشاب "حسين" النبيل.... وما أكثر من هم بحاجة لتلك الللفتة الانسانية في وطن لا بد أن يكون فيه العم "كمال" ومن هم بعمره ينعمون برخاء مطمئنين لمستقبلهم في دولتهم المصون بعد أن كدوا وتعبوا لعمر طويل ولكن...... ما عاد في هذا الوطن العليل من فسحة للأمل الا عبر شبابه الواعي المتعاطف، أو أقله ما تبقى منهم فيه ولم يهجره الفساد وضيق الحال..... 










 


   

اخر الاخبار