اخر الاخبار
مصطفى عماد مغنية يشرف على انشاء بنية عسكرية متقدمة لحزب الله في الجولان المحتل
المصدر : الجديد تاريخ النشر : 25-10-2018
أفادت صحيفة "اسرائيل هيوم" اليوم ان "حزب الله" يعمل في الأيام الأخيرة على انشاء وتأسيس بنية تحتية عسكرية جديدة في القرية الدرزية الخضر الواقعة في الجانب السوري من هضبة الجولان.
وذكرت الصحيفة ان المسؤول عن انشاء هذه البنية التحتية هو مصطفى مغنية، الابن البكر لعماد مغنية الذي كان قائدا عسكريا في "حزب الله" واغتاله العدو الاسرائيلي في شباط 2008 في دمشق.

وتجدد النشاط العسكري لـ"حزب الله" في هضبة الجولان خلال الأسابيع الأخيرة وفقا للصحيفة، التي قالت انه من غير الممكن الاشتباه بنشاط غير شرعي على طول الحدود بين الاراضي المحتلة وسوريا في الدوريات التي يجريها جيش الاحتلال، لكن وفقا لمعلومات استخباراتية حصلت عليها "اسرائيل" مفادها ان "حزب الله" اقام مجددا بنية تحتية عسكرية في قرية الخضر التي تقع على بعد 3.5 كلم من الحدود بين الاراضي المحتلة وسوريا.
وذكرت "اسرائيل هيوم" ان النشاط ينحصر في هذه المرحلة على نقاط مراقبة، عن طريق معدات يقدمها حزب الله لنشطاء محليين من سكان القرية والذين بدورهم ينقلون له المعلومات.

وذكرت الصحيفة ان المسؤول عن هذا النشاط هو مصطفى مغنية، والذي يشغل منصبا عسكريا رفيعا في حزب الله، بحسب الصحيفة.
مصطفى مغنية هو شقيق جهاد مغنية، الذي اغتيل في كانون اول 2015 خلال جوله له في منطقة الجولان مع مسؤولين آخرين.

   

اخر الاخبار