كلمة للنائب علي فياض خلال فعاليات المهرجان الثقافي الفني في بلدة الطيبة‎
تاريخ النشر : 11-02-2019
أوضح عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب الدكتور علي فياض أن العداوة التي يمارسها المجتمع الدولي بحق إيران لها سبب واحد، هو أن إيران قد رفعت شعار بأن إسرائيل غدة سرطانية، ووقفت إلى جانب الشعب الفلسطيني والمقاومة في لبنان والشعوب المستضعفة التي تتطلع إلى الحرية والاستقلال، وأسهمت على نحوة أساسي في هزيمة إسرائيل، وشكلت مع حلفائها تهديداً استراتيجياً حقيقياً للكيان الإسرائيلي، وكل ذلك أدى إلى انكشاف هذه المواقع العربية من السعودية إلى كل الدول الأخرى، وجعلتها في مكان حرج على المستوى السياسي.

كلام النائب فياض جاء خلال فعاليات المهرجان الفني الثقافي الذي يقيمه حزب الله برعاية اتحادي بلديات جبل عامل وبنت جبيل في بلدة الطيبة الجنوبية، بحضور عدد من العلماء والفعاليات والشخصيات والأهالي.

وشدد النائب فياض على أن المساعدات الإيرانية التي تضخ في الساحة اللبنانية عبر المؤسسات والمساعدات الاجتماعية والفقراء والمستشفيات والمراكز الصحية وما إلى هنالك، هي أحد الموارد التي تتيح للاقتصاد اللبناني أن يقف على قدميه، ولا نقول هذا الأمر في السر، فهذه المساعدات في نهاية المطاف تصب في إطار الاقتصاد اللبناني الكلي الذي يستفيد منه الجميع.

وأكد النائب فياض أن إيران الآن جاهزة لأن تقف إلى جانب الحكومة اللبنانية على المستويات المختلفة كي تقدم يد المساعدة الأخوية دون شروط وقيود سياسية، ودون أي شكل من الأشكال الارتهانات التي تمارسها الدول الأخرى والجهات المانحة الأخرى.

ولفت النائب فياض إلى أن إيران ساعدت في استقلال لبنان وحريته واستعادته لأرضه، وهي وقفت وتقف إلى جانب الحكومة اللبنانية كي تكون قادرة ومتوحدة وفاعلة في مواجهة المشاكل والتحديات كافة، وهي جاهزة في كل لحظة لأن تؤدي قسطها تجاه الشعب اللبناني بكل مكوناته دون أي تمييز طائفي أو مدذهبي أو فئوي، فهذه هي إيران التي نعتز بالعلاقة معها، وبقيادتها الرشيدة الحكيمة التي تشكل امتداداً تاريخياً لخط أهل البيت (ع) الذي ننتمي إليه.

وقد قام النائب فياض بعدها بتسليم الجوائز على الفائزين في مسابقات الثقافة والرسم وأفضل تحقيق صحفي حول الجمهورية الإسلامية الإيرانية، حيث نال المرتبة الأولى في التحقيق الصحفي مراسل قناة المنار سامر الحاج علي، وفي المرتبة الثانية إعلامي اتحاد بلديات جبل عامل حسين حجازي، وفي المرتبة الثالثة مراسلة موقع مرجعيون الإلكتروني فاطمة قشمر.

   

اخر الاخبار