بيان صادر عن بلدية كفرتبنيت فيما يتعلق بمكب النفايات
المصدر : سامر وهبي
المصدر : سامر وهبي
تاريخ النشر : 27-10-2018
صدر عن  بلدية كفرتبنيت البيان التالي:

   أمام حالة التضليل التي قامت بها إحدى وسائل الإعلام المرئية فيما يتعلق بمكب النفايات الواقع في خراج بلدتنا صدر عن بلدية كفرتبنيت البيان التالي :

بعيدا عن العواطف والاستعطاف و الكلام المثالي البرّاق الذي يُبعدنا عن الواقع لغاياتٍ مقيتةٍ معروفةِ الأهداف و المرامي علينا الاعتداد أننا في لبنان الذي عجزت فيه الدولة عن معالجة أمر النفايات بخطة شاملة و فاعلة و اننا إحدى بلديات اتحاد الشقيف الذي يعاني على هذا الصعيد منذ مدة ليكون الحل بأن تقوم كل بلدة بتدبر أمر نفاياتها، و من هنا نقوم بوضع نفايات بلدتنا في مكب قديم العهد و هو بالمناسبة كان لفترة من الزمن مكباً لكافة بلدات اتحاد بلديات الشقيف ...



 مؤخراً و نتيجةَ وجودِ نفاياتٍ قديمةٍ و ارتفاع درجات الحرارة حصلت انبعاثات و تفاعلات في النفايات أدت إلى حريقٍ و دخان دفع أحد المحامين إلى تقديم أمرٍ على عريضة إلى حضرة قاضي العجلة في النبطية من أجل وقف أعمال الحرق و استصدر قراراً بذلك، مع العلم أننا لم نقم بالحرق حتى نقوم بإيقاف أعماله و مع ذلك سارعنا كبلدية إلى معالجة الأمر عبر عمليات ردمٍ و استصلاحٍ إضافية واضحة للعيان و قد لاقت استحسان المحامي الذي قدم الأمر على العريضة بحيث زار موقع المكب و شاهد بأم عينه العمليات التي نجريها كبلدية و ذلك بتصريح اعلامي مرئي أمام الوسيلة الإعلامية التي صورت و وثقت أعمالنا و تجاوبنا مع قرار حضرة القاضي الصادر في 2018/10/18 التي عادت و استصرحت رئيس البلدية الذي تكلم عن الواقعة كما هي و أن جُل ما نقوم به هو وضع النفايات الناتجة عن البلدة في المكب كباقي البلدات ريثما يتم إيجاد الحل المنوي القيام به من قبل اتحاد بلديات الشقيف .



لنصل إلى يوم الأمس حيث صدر قرارا جديدا عن حضرة قاضي الأمور المستعجلة مستندا إلى تقرير اعلامي مليء بالمغالطات و بعيد عن الواقع، اتهُمنا فيه بأننا نستمر بحرق النفايات مع العلم ان التقرير المُعد لا يوجد فيه أي شيء من هذا القبيل ، و لم نحرق في البداية حتى نستمر أو نتوقف .



أمام هذا الواقع ، فإننا واحتراماً للأصول وللقضاء لن نناقش في تفاصيل القرار و حيثياته في الإعلام إنما سنتخذ الموقف القانوني  في الأطر الصحيحة لذلك،عند ابلاغنا وفق الأصول و ليس في مواقع السبق إنما يهمنا التأكيد على النقاط التالية :

اولا : إن بلدية كفرتبنيت لم تقم بأي عملية حرق للنفايات حتى توقف ذلك ، و هي مستعدة لإثبات ذلك أمام المعنيين و تدعو وسائل الإعلام توخي الدقة في أخبارها و ان لا تخسر مصداقيتها في سبيل السبق الصحفي المبني على غايات البعض المعروفين من قبلنا. 

ثانيا: إننا كبلدية و إفساحا بالمجال للرأي العام لمعرفة الواقع على حقيقته سننظم جولة لمراسلي وسائل الإعلام في المحافظة إلى موقع المكب، ليشاهدوا الأعمال التي قمنا بها لمنع تفاعل النفايات .



ثالثا : و أخيرا إن موضوع النفايات الذي يشكل الشغل الشاغل ليس لبلديةٍ أو اتحادِ بلديات إنما لدولةٍ بمؤسساتها و أجهزتها و عجزت حتى الساعة عن حله لا يمكن تحميله لبلدية تقوم بحل جزئي من أجل رفع النفايات من بين البيوت و الأحياء وحبذا لو أوجد المنظرون بديلاً امام هكذا واقع و الا نحن كبلدية نتمنى اليوم قبل الغد إقفال المكب و تشغيل معمل الاتحاد و مطمره لحل هذ المشكلة والذي هو بالمناسبة على طريق التشغيل قريبا.
 


 

   

اخر الاخبار