لحماية طفلكِ من الأمراض.. اليكِ 5 إرشادات
المصدر : الجمهورية تاريخ النشر : 26-02-2019
غالباً ما يكون الطفل معرَّضاً كثيراً للمشكلات الصحية نتيجة المناعة الضعيفة في عمره من جهة، واختلاطه مع العديد من الأطفال من جهة أخرى.

تلجأ السيدة الى زيارة الطبيب فور ظهور عوارض الرشح أو الامراض الخفيفة لدى طفلها، وذلك لوصف الأدوية المناسبة، في حين يمكنها اعتماد بعض الارشادات المنزلية والتي تُعدّ عمليةً أكبر لها ولطفلها، خصوصاً أنه عادة ما يرفض الطفل تناول الادوية نظراً لطعمها.

اذا كان طفلك مريضاً فمن الصعب منعه عن الحركة واللعب، ومن المستحيل إجباره على تناول الزهورات المغلية أو الأدوية وهو يرفض ارتداء الألبسة الدافئة والثقيلة في معظم الاحيان، لذا لا بد من الابتكار واللجوء الى عادات وخطوات أخرى تساهم في الحدّ من مرضه بشكل أسرع وأسهل دون الحاجة الى منعه عن عاداته الاخرى.

1- لأنّ السوائل ضرورية جداً في حالة الرشح والحرارة، اخترعي حفلة ليموناضة او شاي لكما معاً، اجعلي من الامر متعة ولعبة، وتجنّبي تقديم الحليب له. لأنه يكثّف من الإفرازات الرئوية ولا يفيد في مقاومة الرشح.

2- لعبة حمام البخار: تظاهري انكما في منتجع، لفّي طفلك بمنشفة كبيرة واجلسي الى جانبه في الحمام على كرسي بينما الماء الساخن ينهمر بغزارة في المغطس ويملأ المكان بالبخار. يمكنك ايضاً إضافة قرص من المواد العطرية الخاصة بالرئتين الى الماء الساخن ما يجعل العبير العطري الجميل والمفيد ينتشر بالبخار.

3- تابعي برفقة طفلك ما يحبه لأنّ ذلك يمنعه من الحركة ويؤمّن له البقاء في السرير. دعيه يتمدّد على الأريكة او في السرير ورأسه مرتفع فوق وسادة فهذا من شأنه تسهيل التنفّس وتصريف الإفرازات الرئوية.

4- إجمعي معه قطع الليغو او البازل او دعيه يرسم ويلوّن. استعيني لهذه الغاية بطاولة خاصة توضع فوق السرير فهذا سيشغله لساعات ويجعله هادئاً فيرتاح.

5- حضّري له حساء الدجاج مع الثوم فالسوائل الحارة تزيل الاحتقان من الأنف والجيوب ومن الرئتين والثوم يساعد في محاربة البكتيريا والسموم. دعيه يساعدك في تقطيع الخضار الملوّنة كالجزر والكوسا واضيفيها الى مكعب من مرق الدجاج اذا كان وقتك ضيّقاً، واذا بقي مريضاً استشيري الطبيب.

وأخيراً بعد اعتماد هذه الارشادات والنصائح تكونين قد ساهمت في شفاء طفلك بشكل صحي وسريع، آخذةً بعين الاعتبار ما يحبه وكيفية التعامل مع هذا الموضوع بشكل صحيح.

   

اخر الاخبار