الحاج محمد غزال : الرهان على الخارج هو سبب تأزيم الوضع

 

موقع يا صور - 12/5/2008 

اعتبر المسؤول التنظيمي لحركة "امل" في اقليم جبل عامل محمد غزال ان "استمرار فريق السلطة في الرهان على الخارج وفي ممارسة الكيدية السياسية والانقلاب على شركاء الوطن هو السبب الرئيسي في تأزيم الوضع الراهن"، داعيا "هذا الفريق" الى "الاقلاع عن هذه الممارسات الهمايونية والى تغليب مصلحة الوطن بعيدا عن المصالح الفئوية الضيقة والاستجابة الى منطق الشراكة الذي يحفظ وحدتنا الداخلية".

وأكد في احتفالين منفصلين في بلدة برعشيت لمناسبة ذكرى اسبوع توفيقة حمادة وفي بلدة كفرا لمناسبة ذكرى ابو عزت عز الدين، ان "المبادرة العربية لا تزال بمعالجة النقطتين المتبقيتين من هذه المبادرة ليصار الى انتخاب العماد سليمان رئيسا توافقيا للجمهورية".

قال: "اننا من مدرسة آمنت بأن السلم الاهلي هو افضل سبل المواجهة مع العدو الاسرائيلي لكن هذا السلم لا يتعزز مع اقصاء فريق اساسي من مكونات البلد وما نريده هو الشراكة الحقيقية الذي ما زال فريق الوصاية الاميركية يرفضها".
وأكد "استمرار الرئيس نبيه بري بالعمل الجاد والجدي لتحقيق الشراكة عبر الحوار"، آملا ان "ينجح وفد الجامعة العربية في التوصل الى تسوية سياسية تحفظ الثوابت الوطنية التي قام على اساسها بنيان الوطن".

وختم غزال منتقدا "سياسية التسويق والالتفاف التي يمارسها الرئيس فؤاد السنيورة لمنع الحلول بغية بقائه على كرسي التحكم والتسلط".

 

 

                                                 رجـــوع                                    Hit Counter

 
 جميع الحقوق محفوظة  لموقع يا صور yasour.com 2005  ©