لقاء علماء صور : نبارك مناورة المقاومة الاسلامية

 

موقع يا صور - 9/11/2007 

في اطار لقاءاته الاسبوعية صادر عن لقاء علماء مدينة صور للتوجيه والارشاد الديني والاجتماعي البيان التالي:

اولا: بارك اللقاء المناورة التي نفذتها المقاومة الإسلامية، حيث أكدت جهوزيتها الدائمة في الدفاع عن الوطن والمواطنين، وطمئنت أهلنا ودعتهم للتمسك اكثر بمقاومتهم وسلاحها في ظل السكوت الرسمي المحلي والدولي عن استمرار العدو الإسرائيلي بالاعتداء على سيادة الوطن وتهديده.

ثانيا: أكد المجتمعون على ضرورة تحرك المنظمات الأهلية والفعاليات المحلية لمواجهة الغلاء الذي شن هجوما عنيفا على شعبنا الذي لا يكاد يؤمن الضروريات المعيشية إلا بشق النفس، مطالبين بضرورة وضع حد لجشع التجار والمستوردين الذين تسكت عنهم الحكومة وقد تكون تؤمن لهم الحماية.

ثالثا: توقف المجتمعون أمام تأخر الحكومة في استكمال دفع التعويضات المقررة والناس على أبواب الشتاء الثاني بعد عدوان تموز، معتبرين هذا تصرفا كيديا للنيل من ثبات أهلنا وصمودهم، محذرين من الاستمرار بهذه السياسة التي تخدم مخططات أعداء هذا البلد وعلى رأسهم العدو الإسرائيلي.

رابعا: اكد اللقاء على ضرورة الحفاظ على صيغة العيش المشترك والديمقراطية التوافقية التي يتميز بها لبنان، وذلك من خلال انتخاب رئيس الجمهورية بالتوافق ضمن نصاب الثلثين، لان انتخاب الرئيس بالنصف زائد واحد هو ضرب لصيغة العيش المشترك والديمقراطية التوافقية، ولان الأكثرية العددية تمهد لأصحاب المشاريع الفدرالية والتقسيمية، وهذا ما لا يتحمله ولا يقبله اللبنانيون، وهو إدخال للبلاد بالفوضى التي تريده أمريكا للمنطقة، فلا تغرن أصحاب النصف زائد واحد إيحاءات رايس وبوش الذين حملوا إسرائيل على عدوان تموز 2006 ومنعوها من إيقاف الحرب عسى أن تحقق أهدافها، لكن المقاومة والجيش اللبناني البطل والشعب الصامد الموحد حطم أمانيهم وإعلانهم الشرق الأوسط الجديد الذي بشرت به رايس أمام رئيس الوزراء في هذه الحكومة البتراء والمعاقة.  
 

 

                                                 رجـــوع                                    Hit Counter

 
 جميع الحقوق محفوظة  لموقع يا صور yasour.com 2005  ©