الأربعاء 19 حزيران 2024 الموافق 13 ذو الحجة 1445
آخر الأخبار

'النكزة الأخيرة'... اللّواء السيّد: وإلى موعدٍ آخر!

ياصور
" كتب النائب جميل السيّد، في منشور على حسابه عبر منصّة "إكس": "كنا في المدرسة، احياناً كان يتقاتل إثنان من رفاقنا بالأيدي ونحاول إبعادهما عن بعض،‏كان أحد المشتبكين يقبل بفكّ الاشتباك، بينما يصرّ الآخر على أنّ تكون آخر ضربة له قبل فض الإشتباك".

‏وأضاف، "وكُنّا نقول له: لا مش ضربة، بتعملّو نكزة خفيفة بإصبعك، ‏وكان ينفضّ بعدها الاشتباك".

‏وتابع السيّد، "مؤخراً، تدخّلت أميركا لفضّ الاشتباك بين إسرائيل وإيران بعد ضربة إيرانية موجعة، ‏أصرّت إسرائيل أن تكون النكزة الأخيرة لها ولو معنوياً لحفظ ماء وجهها".

‏واستكمل، "البارحة، قامت إسرائيل بالنكزة الأخيرة بلا اضرار… وإلى موعدٍ آخر".
تم نسخ الرابط