Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



صالح ووفود حزبية وفلسطينية زاروا أضرحة سعد وجرادي في معركة


:: 2013-03-06 [01:16]::

زارت الوفود الحزبية اللبنانية والفلسطينية وفاعليات أضرحة الشهيدين القائدين محمد سعد وخليل جرادي واخوانهما في بلدة معركة لمناسبة الذكرى السنوية لاستشهادهم في مجزرة حسينية معركة عام 1985.
وقد وضع طلاب المدارس الرسمية والخاصة في المنطقة أكاليل الورد على الاضرحة في حضور فاعليات تربوية ومدراء مدارس.
كما وضع ممثلو الاحزاب اللبنانية وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية وقوى التحالف الفلسطيني وممثلو النقابات العمالية والزراعية ورؤساء المجالس البلدية والاختيارية والجمعيات الاهلية الاكاليل في حضور النائبين علي خريس وعبد المجيد صالح وقيادة الحركة في اقليم جبل عامل والمناطق والشعب الحركية.
وألقى النائب صالح كلمة قال فيها:"حين كان الوطن يبحث عن نفسه في زحمة العبث وجنون المعارك كانت معركة هي البوصلة التي تطمئن أشرعتنا القلقة وتخرج الجميع من سباتهم فقد خرج الشهيدان القائدان محمد سعد وخليل جرادي وأعلنا القبضة الحسينية في وجه القبضة الحديدية لتشتعل الساحات غضبا في وجه الاحتلال وتأخذ المقاومة مداها حتى كان النصر والتحرير".
كما ألقيت بالمناسبة كلمات للمحامي رجب شعلان باسم منبر الامام الصدر الثقافي والشيخ سعيد قاسم باسم الهيئة الاسلامية الفلسطينية اللذين أكدا أن "المقاومة التي اطلقها الامام الصدر وقادها الشهداء الابرار تبقى هي الرد الطبيعي والحقيقي على الاعتداءات الاسرائيلية".


New Page 1