Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



الناشئ محمود كعور ... موهبة واعدة في كرة القدم اللبنانية


:: 2013-03-21 [03:04]::
هو واحدٌ من المواهب الكروية الكبيرة التي تلفت الأنظار إليها حيثما حلت في ملاعب كرة القدم الجنوبية، كل من يراه يتنبأ له بمستقبل كروي باهر، فعلى الرغم من صغر سنه الذي لم يتعدَ بعد الثالثة عشرة، إلا أنه يوماً بعد يوم يبرهن بأنه مشروع لنجم مستقبلي غير عادي بفضل موهبته النادرة ومهاراته الكروية المميزة. ومهما قيل في الموهبة الناشئة محمود هشام كعور، فإن من لم يشاهده وهو يداعب الكرة بقدميه الساحرتين، لن يستطيع إدراك حقيقة موهبته النادرة. هذه الموهبة التي أهلته للإلتحاق بصفوف منتخب لبنان للناشئين الذي خاض غمار التصفيات المؤهلة لكأس آسيا تحت 14 سنة.
يلعب الناشىء الموهوب محمود كعور في مركز الدفاع الأيمن، وهو يتمتع بكل الصفات اللازمة لشغل هذا المركز، وقد بدأ حياته الكروية حديثاً بالإنضمام إلى نادي الإصلاح برج الشمالي، وهو يعتبر انه يدين بالفضل الكبير في تبلور موهبته الفذة شيئاً فشيء للمدرب خليل وطفا الذي يوليه كل رعاية وإهتمام، وبفضل هذه الرعاية المستمرة والدؤوبة تم إستدعاؤه للمنتخب اللبناني للناشئين ولعب أساسياً مع الفريق خلال كافة مبارياته في عمان ضمن التصفيات المؤهلة لكأس آسيا تحت 14 سنة.
الناشىء محمود كعور هو مشروع لنجم كرة قدم مستقبلي بكل معنى الكلمة، وهو يعشق اللعبة الشعبية الأولى في العالم منذ صغره متأثراً بوالده الشرطي في بلدية صور هشام كعور الذي لعب كرة القدم لسنوات طويلة ضمن صفوف نادي الإصلاح برج الشمالي، ويثابر محمود على التمارين يومياً بهدف صقل موهبته وإنضاجها بالشكل الصحيح، وهو يشكر كل من ساعده في ذلك لاسيما مدربه الكابتن خليل وطفا، ولاينسى في الشكر مدير مدرسة الأمجاد الأستاذ شادي الحاج حسن الذي سمح له بالسفر مع المنتخب اللبناني إلى عمان لخوض تجربته الدولية الأولى، ويتمنى أن يبتسم له الحظ مستقبلاً بإمكانية اللعب لأكبر الأندية الكروية والإحتراف خارج لبنان.
















New Page 1