Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



احتفال تكريمي في البرج الشمالي للاستاذ المربي يوسف القط والاستاذ المربي محمود قدورة


:: 2013-03-31 [01:29]::

نظم نادى الجليل الفلسطينى مخيم البرج الشمالى احتفالا تربويا تكريما وتخليدا للمربى الكبير الاستاذ المرحوم يوسف القط والاستاذ الكبير المربى المرحوم محمود قدورة كرم فيه الطلبة الاوائل فى مدارس الانروا بالمخيم والطلبة الفلسطينين القادمين من مخيمات سوريا فى المركز الثقافى الفلسطينى بحضور الفصائل الفلسطينية والقوى الوطنية اللبنانية والفلسطينية والفاعليات التربوية فى المنطقة و مدراء واساتذة المخيم والحاج ابو شريف وهبى والفنانه التشكيلية خيرات الزين ومديرة التربية التعليم للانروا منطقة صور.
قدم الخطباء الطالب محمد خلف ثم تحدثت الطالبة امانى خضر باسم الطلبه الاوائل مقدمه الشكر لكل المساهمين فى انجاح العملية التربوية ونادى الجليل الفلسطينى لاهتمامه بتكريم الطلبه فى كل عام ثم قدمت الطالبه ساره حجو من مخيمات سوريا ومن ثانوية الاقصى قصيدة وطنية عن يوم الارض والتمسك بحق العودة وفلسطين بعدها تحدث باسم منظمة التحرير الفلسطينية عباس جمعة عضو المكتب السياسى لجبهة التحرير الفلسطينية مما قاله احيي حضوركم باسم فلسطين وتجمعنا المناسبات فى حفل تكريم طلاب متفوقين فى مدارس الانروا يجمعنا يوم الارض ويجمعنا غياب مربين هما الاستاذ يوسف القط والاستاذ محمود قدورة هؤلاء المربين والمناضلين النموذج والقدوة والذين ربوا اجيال وجمعوا بالقول والممارسة والفعل حيث قدمو مثالا لما ينبغى ان يكون عليه المبدع والمحب لوطنهم والتشبث بالهوية حيث اندمجوا بقضية شعبهم فكيف لا وهم ابناء حيفا وحطين بذلوا قصارى جهدهم فى العلم والمعرفة حيث تركوا فينا فراغا كبيرا فى المسيرة التعليمية ثم تحدثت ابتسام خلف مديرة التربية والتعليم فى الانروا منطقة صور اشادت فيها بالانجازات التربوية وانه لا يمكن ان تنجح اي عملية تربوية اذا لم تستكمل بالتوافق بين الادارة والاهل والمجتمع المحلى بعدها تحدث رئيس نادى الجليل الفلسطينى الحاج محمد رشيد ابو رشيد عضو اللجان الشعبية لمخيمات صورحيث قال اننا ونحن نكرم طلابنا الاوائل نقف امام تكريم اساتذة لنا تعلمنا منهم الشجاعة والجرأة والعلم والمعرفة فلك يا استاذنا الكبير المرحوم يوسف القط والاستاذ المربى محمود قدورة الرحمه وسبقى اوفياء لمبادئكم التربوية ونحن فى نادى الجليل الفلسطينى سنعمل فى كل عام على تكريم الطلبه الاوائل وسنعمل ما بوسعنا لاسعاد طلابنا وتعليمهم حب فلسطين وكيف يدافعون عنها وعلينا ان نعمل على ابعادهم عن السوء وعن اصحاب السوء وخاصة ما نراه فى مخيماتنا وتجمعاتنا من اطفال وشباب متسكعين فى الشوارع دون تحمل اي مسؤولية وهناك جمعيات ومؤسسات تعمل بيننا تدخل مخيماتنا وبيوتنا بحجة خدمة المجتمع الفلسطينى ويصرفون الاموال ومشاريع لا فائدة منها بعيدة عن مستقبل شبابنا وعلينا ان نبحث عن حقبقة الوجع عند شبابنا ونسأل لماذا وصلت الحالة الى هذة الحدود بالمخيمات وعلينا الاهتمام بالشباب وان نتفهم الواقع وان نعمل علىتنشئتهم تنشئة وطنية ثورية ونعلمهم عن تجارب الشعوب مناشدا الشباب ان يشقوا طريهم لحماية المخيم وليكن شعارنا حبنا للمخيم هو حبنا لفلسطين وحلمنا العودة ان شاء الله بعدها تم تسليم الجوائز مع شهادة تقدير بحضور كل الفاعليات التربوية والذى لاقت ابتهاجا وفرحا لدى الطلاب والاهالى .

















New Page 1