Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



حزب الله احيا اسبوع الشهيد مهدي نزيه عباس في كوثرية السياد


سامر وهبي :: 2013-04-08 [01:13]::
أعلن نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ نبيل قاووق "أننا نريد أن نكون وإياكم يا14 آذار في موقع وطني واحد لمواجهة التحديات الإسرائيلية، والمطلوب موقف، وإذا لم يكن هذا الموقف فليس من الوطنية أن تراهن إسرائيل على أي موقف لبناني يضعف المقاومة، وليس مسموحاً وليس من الوطنية أن يكون أي موقف من لبنان يفرح ويريح إسرائيل التي تهدد لبنان.
الشيخ قاووق كان يتحدث خلال الاحتفال التأبيني الذي أقامه حزب الله في ذكرى مرور اسبوع الشهيد مهدي نزيه عباس وذلك في النادي الحسيني لبلدة كوثرية السياد الجنوبية بحضور النائب علي عسيران، مسؤول المنطقة الثانية في حزب الله علي ضعون ، وشخصيات سياسية، دينية، حزبية، إجتماعية،ورؤساء بلديات ومخاتير ووفد من عوائل الشهداء وحشد من أهالي البلدة والجوار.
وقال قاووق في كلمة ألقاها: نحن حريصون على إراحة الأجواء الداخلية والمناخات السياسية وتنفيس الإحتقان المذهبي، واعتبر ان الاجماع على تسمية دولة الرئيس تمام سلام هي فرصة إستثنائية إيجابية يجب إلتقاطها وتعميمها، لأن هذا الإجماع أوجد صدمة إيجابية في ظل الإحتقان المذهبي والتوتر الأمني والإنقسام السياسي،إنها نقطة إيجابية يجب أن نعممها ونستثمرها إلى أبعد مدى، وعندما يبادر حزب الله وحركة أمل والتيار الوطني الحر وحلفاؤهم إلى تسمية دولة الرئيس تمام سلام، هذا يعني أننا لا نريد أن نتحدى أحداً ولا نريد أن نلغي احداً، هذا يعني مدى حرصنا على التفاهم والتلاقي والتواصل من أجل خدمة الوطن وتعزيز الوحدة الوطنية ومن أجل قطع الطريق على الفتنة التي تريدها أمريكا وإسرائيل.
وأكد على الموقف الموحَّد في حزب الله وحركة أمل والتيار الوطني الحر وعلى كل ما يتعلق بطبيعة ووظيفة الحكومة الجديدة ،وقال: كنا إيجابيين في التكليف وسنكون إيجابيين في التأليف ونحرص على نجاح الحكومة لأن في هذا مصلحة كل الأطراف وكل الوطن.
وتطرق قاووق إلى الوضع في سورية فقال: لقد تعودنا عندما يحصل فشل ميداني للمعارضة المسلحة في سوريا تتحرك حملة إعلامية ضد حزب الله من خلال الدعايات والشائعات المدفوعة الثمن للإساءة لحزب الله من جهة ولتغطية الفشل.
وعن تهديدات وزير حرب العدو موشيه يعالون طالب الشيخ قاووق بموقف وطني شامل رداً على التهديدات الإسرائيلية وهذه رسالة وطنية شاملة تعزز قوة لبنان أمام إسرائيل.
وتخلل الإحتفال كلمة لإمام البلدة السيد حسن إبراهيم ومرثية للأستاذ حسن عباس.











New Page 1