Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



خريس :الخطاب التحريضي والمذهبي يشكل خطرا على السلم الأهلي


:: 2013-04-23 [03:09]::
اعتبر عضو كتلة التحرير والتنمية النائب علي خريس خلال احتفال تأبيني في بلدة عيتيت "ان استمرار البعض في اعتماد الخطاب التحريضي والمذهبي يشكل خطرا على السلم الأهلي"، داعيا "العقلاء من أهل السياسة والدين الى التصدي لهذا النهج التخريبي الذي لم يعد بريئا، بل يتم تغذيته من الخارج لضرب صيغة التعايش التي قام على أساسها لبنان، كما ان البعض أصبح يعتاش على مثل هذه الخطابات دون أن يراعي مصلحة البلد".
أضاف :"أمام هذا الواقع المأزوم ندعو الى استعجال إقرار قانون انتخابي يزيل الهواجس ويراعي التمثيل الصحيح، كما يستدعي تشكيل حكومة جامعة لا يكون فيها للاستئثار أو الإلغاء مكانا، لأن عقلية الإستئثار جلبت الويلات للبلد"، نافيا أن تكون حركة "امل" أوقوى الثامن من آذار تعيق تشكيل هذه الحكومة أوتضع شروطا تعجيزية أو تربط بين التأليف وبين القانون الإنتخابي، مؤكدا ان "همنا الأساسي هو أن ننقل البلد من أزماته الحالية الى بر الأمان كي نتجاوز هذا القطوع الخطير، لا سيما وان قرانا في الهرمل وسواها تتعرض للقصف ولمحاولات جرها الى أحداث لن يكون للبنان مصلحة فيها، خاصة وإننا لازلنا وسنبقى نؤمن بأن عدونا الأوحد هو إسرائيل، هذا الكيان الغاصب الذي يتربص بنا الدوائر، مؤكدا "ان المقاومة التي دحرت الإحتلال الإسرائيلي ستبقى متأهبة لمواجهة أية اعتداءات إسرائيلية يهدد بها هذا العدو".

ودعا خريس "الى تقوية وتعزيز الجيش اللبناني الضامن الوحيد والأكيد لحفظ البلد"، داعيا الى الكف عن التحريض على هذه المؤسسة العسكرية التي يشغلها البعض في متاعب ومشاغل نحن بالغنى عنها.
وختم بالدعوة الى الإلتفات لمصالح الناس ومعالجة الأزمات الإجتماعية والمعيشية والى إعطاء البلديات استحقاقاتها المالية كي تقوم بدورها في تنفيذ المشاريع اللازمة لا سيما في ظل الغياب الرسمي عن معالجة هذه الأزمات.


New Page 1