Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



الشيخ قاووق: من يحارب في سوريا ضد النظام إنما يخدم مشروعا وأهدافا اسرائيلية


سامر وهبي :: 2013-05-07 [01:48]::
اعتبر نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ " نبيل قاووق " أن الغارات الإسرائيلية على أطراف دمشق أكدت أن أهداف الحرب على سوريا تتصل بمشروع المقاومة ، وأن من يحارب في سوريا ضد النظام إنما يخدم مشروعا وأهدافا اسرائيلية ، موضحا أن المطلوب هو قطع طريق إمدادات المقاومة وإخراج سوريا من معادلة الصراع مع العدو الإسرائيلي .
الشيخ "قاووق" كان يتحدث في المهرجان التكريمي الذي اقامه حزب الله في ذكرى مرور اسبوع على استشهاد المجاهد عاهد سعادة وذلك في النادي الحسيني في بلدة عربصاليم
وقال قاووق:إن العدو الإسرائيلي عندما قصف أطراف دمشق أراد أن يغطي الفشل الميداني لأدوات الفتنة ، لافتا إلى أن هذه الغارات ما كانت لتحصل لولا الغطاء الأميركي وجامعة الدول العربية ، منتقدا التحريض العربي لاستجلاب تدخل خارجي لضرب سوريا حتى باتت بعض الدول العربية ةالإقليمية في خندق واحد مع اسرائيل ، اضاف إن هؤلاء العرب الذين أحرجهم انتصار المقاومة عام الفين وأحرج ترسانتهم العسكرية لأن اسرائيل لا تخشى كل ترسانات الجامعة العربية وإنما تخشى إرادة وصواريخ ومعادلات المقاومة ، وهي التي تعتبر أن العقبة اليوم بينها وبين استثمار المتغيرات في سوريا هو تعاظم قوة حزب الله .
وتوجه إلى الذين يراهنون على ضعف واستنزاف المقاومة من خلال سوريا بالقول إن قرار المقاومة في لبنان هو بالجهوزية والرد على أي عدوان اسرائيلي.
وأكد الشيخ "قاووق " أن لا مشكلة بين السنة والشيعة بل إن المشكلة هي بين السنة والشيعة وبين التكفيريين الذين أقدموا على أبشع عدوان بنبشهم وتدمير مقام الصحابي الجليل حجر بن عدي .
وقد تخلل الاحتفال كلمة آل الشهيد القاها اخ الشهيد صالح سعادة ومجلس عزاء حسيني للشيخ محمد مغنية .





New Page 1