Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



" اركض بعيدا عن الطائفية "


النبطية – سامر وهبي :: 2013-05-27 [01:56]::
رعى عضو كتلة التحرير والتنمية النائب ياسين جابر الاحتفال بعيد المقاومة والتحرير والذي نظمته شعبة تول في حركة أمل وكشافة الرسالة الاسلامية بالتعاون مع مركز كامل يوسف جابر الثقافي والاجتماعي في النبطية في حديقة الشهيد احمد مقلد في تول وتخلله سباق الضاحية تحت عنوان " اركض بعيدا عن الطائفية " وذلك بحضور مدير ثانوية الشهيد بلال فحص في تول الدكتور علي عساف ، مسؤول الشباب والرياضة في حركة أمل في اقليم الجنوب المحامي محمد عواضة ، وشخصيات وفاعليات ومواطنين
بعد النشيدين الوطني اللبناني ونشيد حركة أمل وترحيب من الشاعر فضل شعيب تحدث راعي الاحتفال النائب جابرفوجه التهاني للبنانيين بعيد المقاومة والتحرير هذه المناسبة العزيزة على قلب كل جنوبي وكل لبناني ، للاسف الشديد هذه المناسبة الوطنية لم يدعونا نرتاح في احيائها بعد جريمة الاعتداء على الضاحية اليوم ، عندما نقيم احتفالا بعيد التحرير لا بد لنا الا ان نستذكر معاني هذه المناسبة وهي معاني سامية جدا ، الحمدلله لبنان اول بلد عربي يزيل الاحتلال من دون اي قيد او شرط ، غيرنا وقع معاهدات مذلة ، لبنان وقع اتفاقية 17 ايار ولكن من خلال المقاومة ألغينا 17 ايار وهزمناه وهزمنا العدو الاسرائيلي من خلال التحرير .
وقال النائب جابر الفضل الاول في انجاز التحرير هو لمن زرع روح المقاومة في نفوس شبابنا وابنائنا انه سماحة الامام القائد المغيب السيد موسى الصدر وهو اول من اطلق في لبنان شعار المقاومة وهو الذي قال "قاوموا العدو الاسرائيلي بأضافركم وبسلاحكم مهما كان وضيعا وبكل ما تمتلكون من قوة ، ان الجيل الذي تربى على هذه المباديء هو الذي حقق النصر والتحرير، ونوجه التحية بهذه المناسبة الى دولة الرئيس الاستاذ نبيه بري الذي واقعا قاد مسيرة التحرير وأقرنها بمسيرة التنمية ولذلك سميت الكتلة التي يترأسها بكتلة التحرير والتنمية لانه ادرك منذ البداية انه لا يمكن ان نقوم بالتحرير وان نصمد اذا لم تكن التنمية لتحسن وضع اهلنا في الجنوب ، فتحية كبيرة للرئيس بري في هذا اليوم ، وتحية الى كل المقاومين والشهداء الذين استشهدوا على دروب المقاومة ، كذلك التحية الى ارواح الشهداء المدنيين ، ففي يوم التحرير لا ننسى هؤلاء الشهداء الذين سقطوا في مجازر العدو الاسرائيلي في قانا والمنصوري والنبطية الفوقا ، والتحية الى كل الذين صمدوا في ارضهم وبفضلهم استطعنا ان نحقق التحرير .
وتابع النائب جابر قائلا ان عنوان هذا اليوم هو ان نركض بعيدا عن الطائفية ، للاسف في هذه الايام هناك من يريد ان يدفعنا لاجل ان نركض ليس بعيدا عن الطائفية بل ان نركض باتجاه المذهبية وصراعاتها ، اليوم وبعد الاعتداء المجرم على الضاحية تذكرنا ان هناك من ما زال يدبر الفتن لاجل ان يعيد لبنان الى زمن الحرب التي عشنا خطورة الرصاص والقذائف المجهول المصدر ،ان الذي أطلق الصواريخ المجرمة على الضاحية الجنوبية لبيروت صباح اليوم يريد ايقاع الفتنة واستدراج ردات فعل عليها وان يؤدي بلبنان الى ما لا تحمد عقباه . وقال النائب جابر : اننا لا نريد ان نقع في الفتنة وعلينا العمل لاجل توحيد الصفوف في لبنان كما يؤكد على ذلك دوما دولة رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري الذي بذل جهودا مضنية من خلال عمله الدؤوب في المجلس النيابي حيث امضى اربعة ايام ليلا ونهارا مترئسا لجنة التواصل حيث كان يقول ويشدد امام كل المجموعات والاحزاب السياسية المشاركة في هذه اللجنة انه يجب ان نتفاهم حتى نتدارك الاسوأ كي لا ندفع بلبنان الى المجهول والهاوية.
ورأى النائب جابر اننا بالفعل في لبنان هذه الايام نقف على حافة الهاوية ، والمجال ما زال مفتوحا لاجتماع القيادات السياسية لنضع خارطة طريق للايام المقبلة لحماية وطننا وتوحيد الجهود لدعم الجيش اللبناني والقوى الامنية ، فبدون جيش موحد ولديه غطاء سياسي واضح ، ولديه كل الامكانات ،وبدون قوى امنية موحدة ومدعومة بالقرار السياسي فأن لبنان سيكون في خطر .
واضاف النائب جابر نحن بحاجة لان نضع خارطة طريق ، الانتخابات ليست اول الدنيا ولا نهايتها ، الوطن اهم من كل شيء ، المطلوب ان نكون جميعا على مستوى التحديات الماثلة امامنا ، مشددا على ان ما جرى اليوم من اطلاق الصواريخ يؤكد بوضوح ان هناك من يعمل لاجل ان يعيد لبنان الى زمن الحرب ، وان اخطر ما عشناه ايام الحرب نتذكره دائما وهو اخطر انواع الرصاص والقذائف هي تلك المجهولة المصدر ،وحتى اليوم لا يعلم احد من اطلق النار على الشهيد معروف سعد ، وحتى اليوم لم يعرف احد من غير مسار بوسطة عين الرمانة.
وتمنى النائب جابر ان يشهد الاسبوع الطالع المزيد من التلاقي بين الجميع والرئيس بري ما زال مستعدا لبذل الجهود مع لاجل ان نتمكن من تجاوز هذه الايام الصعبة التي نمر فيها ، ولكي نحافظ على الاستقرار في لبنان المحرر من العدو الاسرائيلي
ونوه النائب جابر بكل المشاركين بهذا السباق ، مهنئا الفائزين فيه ، مؤكدا على دور الشباب في رفع شأن المجتمع والوطن ، داعيا الى تشجيع الرياضة .
وختاما قدم المحامي عواضة والسيد درعا تقديريا للنائب جابر على دوره في دعم النشاطات الشبايية والرياضية في الجنوب، بعدها سلم النائب جابر وعواضة الميداليات والجوائز للفائزين في الدورة والمشاركين فيها .

































New Page 1