Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



حفل تدشين سلسلة مشاريع إنمائية نفذتها بلدية الزرارية


:: 2013-06-04 [01:42]::
رعى رئيس مجلس الجنوب عضو هيئة الرئاسة في حركة "أمل" الدكتور قبلان قبلان حفل تدشين سلسلة مشاريع إنمائية نفذتها بلدية الزرارية، لا سيما مشروع تزويد البلدة بمولد كهربائي بقدرة 650 KVA يؤمن التيار الكهربائي في حالات التقنين، ووضع حجر الاساس لإنشاء معمل لفرز النفايات.
حضر الاحتفال مسؤول مكتب الشؤون البلدية المركزي في الحركة بسام طليس، مسؤول العمل البلدي في حزب الله الحاج حاتم حرب رئيس اتحاد بلديات ساحل الزهراني علي مطر، فاعليات بلدية واختيارية ووفد من قيادة اقليم الجنوب في حركة "أمل".
عرف الإحتفال الأستاذ سلام بدر ,ومن ثم تلاوة من الذكر الحكيم للأخ رضوان صالح وبعدها النشيد الوطني ونشيد حركة أمل، وألقى رئيس بلدية الزرارية مسؤول مكتب الشؤون البلدية في اقليم الجنوب في الحركة عدنان جزيني كلمة تحدث فيها عن "الإنجازات التي حققتها بلدية الزرارية"، مشيدا ب "الدور الوطني للرئيس نبيه بري".
ثم ألقى قبلان قبلان كلمة أشاد فيها ب "تضحيات الشهداء الذين أكدوا أن قوة لبنان بقوته وبمقاومته وليس بضعفه"، لافتا الى "اننا اليوم نعيش في أجواء أيام النصر والتحرير والذي هو نتاج ما أسسه الإمام السيد موسى الصدر وأسقط معادلة النكسات والهزائم"، لافتا الى "أن الفضل دائما سيبقى للشهداء ولكل الذين صمدوا وقدموا التضحيات".
وعن وضع المنطقة ولبنان، قال:" علينا ألا ننسى أن هناك عدوا على حدودنا مع فلسطين المحتلة متربص بوطننا، وعلى حدودنا الشمالية مع سوريا الشقيقة شمال لبنان ملتهب بفتنة أكلت جيراننا، وللاسف البعض يعتقد أن النار التي تستعر في حقل جاره لن تصل اليه".
واسف لان "البعض يريد لهذه الفتنة أن تنهش بأظافرها الجسد اللبناني، ويريد للامن ان ينفلت، ويريد لرجال الجيش اللبناني ان يصبحوا أهدافا لكل متطفل ولكل صاحب مشروع ولكل من يريد أن يزرع الفتنة في هذا البلد".
وتابع: "ان كل هذه الامراض مخطط لها من أجل أن تبقى اسرائيل في أمن وأمان، وعليه العرب للاسف يتسابقون من أجل مصالحة اسرائيل. كل ما يجري هو استهداف لمشروع المقاومة، أن المال الذي يدفع لتخريب سوريا لو دفع لتحرير فلسطين لتحررت فلسطين منذ سنوات".
وحذر قبلان الجميع من "الوقوع في براثن الفتن، لان الفتنة تستفيد منها فقط اسرائيل"، مؤكدا "أن الفتنة هي دائما مشروع اسرائيلي"، داعيا الى "المحافظة على الوحدة الوطنية وعدم السماح للخطاب الطائفي أن يسود في مجتمعنا، والكف عن التحريض الطائفي والتمسك بمشروع المقاومة"، مشددا على أهمية "تأمين كل المقومات والدعم للجيش اللبناني وعدم انتظار المعونات لهذا الجيش الوطني الذي يجب أن يبقى هو الاولوية ".
وقال:" على الدولة أن تعطي الاولوية للجيش ليمنع الفتنة، ويحفظ العزة والكرامة لهذا البلد".

واختتم الاحتفال، بافتتاح قبلان المشاريع التي نفذتها البلدية.










































New Page 1