Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



ثانوية ستارز كولدج احتفلت بتخريج قسم الروضات


علي عيديبي :: 2013-06-07 [02:32]::
اقامت ثانوية ستارز كولدج – العباسية احتفالاً في قاعة مسرحها وذلك بمناسبة اختتام العام الدراسي وتخريج قسم الروضات، وقد حضر الاحتفال مدير المدرسة الاستاذ جهاد سعد والكادر الاداري والتعليمي وشخصيات تربوية وحشد من الاهالي.
ابتدأ الحفل بتلاوة آي من الذكر الحكيم، ومن ثمّ النشيد اللبناني، تبعه كلمة لناظرة الروضات.
المدير العام لمدارس "ستارز" ألقى كلمة ركز فيها على استغلال أوقات الفراغ في مستهل العطلة الصيفية، مذكرا بأنه لا يوجد مفهوم وقت فراغ في الإسلام، وإنما المحترم في الإسلام هي أوقات الراحة التي نشحذ فيها الهمم لنتابع من جديد، فالرياضة راحة للعقل، والقراءة راحة للجسد والعبادة، وهكذا فإن الإنسان يسأل عن عمره فيما أفناه وعن شبابه فيما أبلاه ويتحسر على أوقات الفراغ.
ومن ثمّ كانت محطات الطفولة التي أذهلت الحضور بعروضها المتنوعة على المسرح، فقد رقصت هذه البراعم كفراشات الربيع الرشيقة، محيية الجمهور بإيماءات تحتاج إلى وقت طويل من العمل على عضلات الطفولة التي ما تزال طرية، كما قدمت عروضات تربوية هادفة وناجحة حصلت على رضى الحضور، فصفق الأهالي والحشود لنجوم ستارز الذين أتقنوا تأدية أدوارهم بنجاح باهر وكانت ألسنتهم تتحدث العربية بفصاحة مذهلة، كما تحدثت الإنكليزية بطلاقة مميزة. لقد شعر الأهل بأنهم جنوا السنابل التي أثمرت وأينعت بعناية "ستارز" فهي الأمينة المسؤولة عن هذه البراعم الصغيرة.
وفي ختام الحفل وزعت "ستارز" شهادات تخرج طلابها، مهنئة الأهالي، واعدة إياهم بالنجاح الدائم والتميز والتفرد، فما زالت هي رائدة التعليم التفاعلي، دون إهمال الأسس التربوية، بل على العكس، تسعى إلى التوسع والتشعب، ليطلع التلميذ على المناهج العالمية، لكسب المزيد من المهارات والمعلومات دون حشو الذاكرة بمعلومات غير هادفة تثقل وتحد من قدرات التلميذ وإبداعه العلمي، فهي المربية الخبيرة بطرق التربية الصحيحة.
واختتم الاحتفال بتوزيع الشهادات على المتخرجين والتقاط الصور التذكارية.












































































































































































New Page 1