Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



فرقة "حنين" الفرقة الموسيقية الغنائية الفلسطينية التراثية .... حتى لا تموت الذاكرة


سمية مناصري :: 2013-06-16 [04:30]::
حفاة على الجمر نسير وعلى الجمر تحترق امانينا ، سنين الشوك غرسوها في صدورنا فأنبتت جراحا رويناها بالذاكرة .
نتعمق في الأرض جذورا،و نحلق في الأفق طيورا، في وطن الخير تلاقينا، تحميه قلوبا صدورا.
على هذه الأرض المباركة أعلن بدء التكوين وعلى هذه الأرض المقدسة ولد الإنسان .
فكان لهذا الكون أول ولادة من رحم الأرض السمراء فكانت فلسطين.
ولأن المولود دائماً يحن إلى مكان تكوينه ولحظة ولادته وأول دمعة في الدنيا وأجمل إبتسامة رآها لأول مرة ، يحن إلى أمه ، ونحن لا نملك في هذه الدنيا سوى "الحنين" إلى فلسطين الحضن الأول والإبتسامة الأولى.
من أجل هذا الحنين ، ولدت " حنين" الفرقة الموسيقية الغنائية الفلسطينية التراثية ، تغني الكلمة الفلسطينية وتشدو بألحان فلسطينية ، ويعلو الصوت حتى يصل من بلاد الشتات إلى الأم الحنونة فلسطين.
كنا قد التقينا رئيس اتحاد الفنانين الفلسطينيين محمد الشولي ليخبرنا من هي فرقة حنين .
يقول: "تأسسست عام 1993 أسسها الإتحاد العام للفنون الفلسطينية بدعم وإشراف اللواء سلطان ابو العينين.
بدأت الفرقة بفنانين إثنين هما محمد الآغا ونسرين هجاج ، وبعد ذلك أصبحت تتطور شيئاً فشيئاً وأصبحت الآن تضم 31 عضواً من كافة المخيمات في لبنان والمناطق اللبنانية ، جميع أعضاء الفرقة هم من الفنانين المحترفين وليس فقط من الهواة فهم درسوا الفن والموسيقي كل حسب إختصاصه، ومنهم احد الاعضاء المكفوفين وهو معن يونس لبناني الجنسية حاصل على شهادة في عزف الكمان من المدرسة اللبنانية للضرير في بعبدا، وهو ايضاً يعمل مدرساً في عدة مدارس لتعليم العزف على الكمان للمكفوفين والمبصرين ،ولكن عمله الأساسي هو في فرقة حنين ، وهو من الأشخاص المميزين في العزف على الكمان نحن اخترناه لأنه من أصحاب الكفاءات الممتازة ، وكذلك باقي أعضاء الفرقة فهم من أصحاب الكفاءة العالية في الفن .
أحيت الفرقة كثيراً من المناسبات وشاركت في العديد من المهرجانات المحلية والعربية والدولية ، فكان لها الفخر الكبير في إحياء ذكرى النكبة سنة 2011 في الأراضي الفلسطينية "ب رام الله والخليل ونابلس وبيت لحم وأريحا.
وعلى المستوى العربي شاركنا بإحياء إحتفالات البحرين في العيد الوطني البحريني .
كذلك شاركنا في خمس مهرجانات في تركيا اهمها في إسطنبول وأنقرة وكوليا وغيرها.
وماذا عن أوبريت ليلة في رحاب القدس :
اوبريت ليله في رحاب القدس الذي عرض لأول مرة على مسرح ثانوية رفيق الحريري صيدا حيث رسمت في المدى ليلة في رحاب القدس...
افتتحت الستاره..ليضى المسرح على مجسم رمزي لقبة الصخر’ة..توزع اعضاء فرقة حنين المكان على ضفافه بملابسهم البيضاء..كانهم يقولون بلا كلام..تلك هي مدينة السلام..وعبر الافق من بين اعمدة الحرم المقدسي وتصدح الالحان وتعلوووو حتى تشعر انها عانقت القدس ليلتها ويعبر الحنين المكان يتماوج بين اجنحة سحروالاغا وهيثم ومريم .
وبثوب العروس الابيض تغني يا قبة الصخره سحر السبلاني..حتى تكاد تحبس الانفاس رقة وقوة صوتها..الملئ بالعنفوان..
ويغني هيثم عثمان على وقع عود محمد الاغا..وناي قائد الفرقة عاطف وهبي.واوتار كمان معن يونس واورغ نصر نصر ويحى حجازي,,وقانون عثمان الالطي..على ايقاع عماد جاد وحسن زلفه..واحمد الحاج ونايف الحاوي وغيتار وليد شحادة ، تراتيل صلاه..تجمع مابين انين البعد..واه الشوق لمسجد وكنيسة تعانقا..في وطن تتوق له الارواح شهاده..والنفوس عودة..
وياقدس الاقداس شمخت بكلماتها واداء مريم الملائكي بثوبها الابيض فكان صوتها والموسيقى الاجنحة التي حلقت بالحضور..حتى لا مست جدران قدس الاقداس..
وتستمر الاوبريت دون توقف..بين سحر والاغا في ما بنسى.
.وبين الاغا وسحر في سلام عليك ياقدس..بين العازفين وكورال..ضم اجمل الاصوات أحمد الخطيب و نوال الصغير ، ، محمد عوض ـ فهد محمد ، ، على القاسم...يصدح مع الاغا و سحر
وعن أهداف الفرقة يجيب:
هدفنا هو المحافظة على التراث ونشره ليبقى دائماً في ذاكرة الشعب الفلسطيني وينتقل من جيل لآخر ، واضاف نحن مؤمنين أن الوطن هو ليس أرض فقط بل هو أرض وشعب وحضارة ، وأن الحضارة هي الباب العريض الذي من خلاله نسلط الضوء على ثقافتنا الفلسطينية ونقول أن الأغاني لنا والدلعونا والميجانا والجفرا والثوب المطرز لنا حتى الأكلات الشعبية لنا وهي جزء من تراثنا الفلسطيني وستبقى جزء كبير من هوايتنا ويجب المحافظة عليه.
نحن في فرقة حنين نحمل هم واحد وهو هم العودة إلى الوطن فلسطين وبناء دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف ، وأن نندمج مع شعبنا في الداخل وننجبل بتراب أرضنا ونشمخ مع زيتون بلادنا ، هذا الكل الفلسطيني الذي سيبني الدولة والحضارة الفلسطينية التي نعتز بها لأننا شعب يستحق الحياة كما قال شاعرنا محمود درويش " على هذه الأرض ما يستحق الحياة"
من أجل هذا غنت " حنين"ل فلسطين وأرسلت الرسائل بالدلعونة والميجانا ، وظريف الطويل ، ووين عا رام الله ، يا حلالي ويا مالي ، والعرس الفلسطيني ..والقائمة تطول

غنت " حنين" للفنان الراحل عبدالله حداد والشاعر العربي الفلسطيني محمود درويش و لكبار الشعراء في الوطن والشتات.
أعضاء الفرقة هم:
عاطف وهبي "ناي" / معن يونس "كمان" /محمد آغا "عود" /نصر نصر "أورغ" / يحيى حجازي "أورغ" /وليد شحادة ذيب "غيتار" / مصطفى عبد الرضا "غيتار" /أحمد الحاج مصطفى "مكتوم" / نايف حاوي " رق" / عمار
جاد "طبلة" / حسن زلفة " طبلة" / عثمان الآلطي "قانون" .

كورال :
أحمد الخطيب / نوال الصغير / علي قاسم /فهد محمد / سمير العلي.

غناء:
محمد آغا / هيثم عثمان / سحر سبلاني .

أمين سر الإتحاد محمد رمضان
رئيس الإتحاد محمد الشولي.

















New Page 1