Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



تجمع علماء جبل عامل يدين الاعتداء السافر على الجيش اللبناني


:: 2013-06-25 [01:10]::
تعليقاً على قيام مسلحي المرتزق احمد الأسير، إطلاق النيران على الجيش اللبناني واستشهاد عدد من عناصره وما تشهده مدينة صيدا ومحيطها
صدر عن تجمع العلماء في جبل عامل البيان التالي:

ضمن اعتداءاته المتكررة والتي حذر الكثير منها ، وما قام به مسلحوه يوم الاحد اظهر احمد الاسير حقيقة وجهه الحقيقي الداعي للفتنة وشل البلد .
فها هو قد تجرأ من جديد على استباحة حرمات الجيش من خلال اطلاق النيران وقتل عناصر الجيش اللبناني بدم بارد عن سابق تصور وتصميم ليشعل الفتنة ويزج مدينة صيدا المقاومة ،بمشاكل هي بغنى عنها .
ان تجمع العلماء في جبل عامل يدعو السياسيين اللبنانيين وكافة القوى الامنية لرفع الغطاء عن هذا الرجل الفتنوي الذي يعيث في الارض فساداً ، ويدعوها للضرب بيد من حديد لوقف هذه الاعتداءات المجنونة والموتورة والتي تطال هيبة الوطن والمواطن .

كما نبّه التجمع من الدعوات التي اطلقت من قبل الموتور احمد الاسير الذي دعا فيه اهلنا السنّة بالانشقاق عن الجيش ،والذي يؤكد مشروعه الفتنوي التضليلي الذي يهدف الى شق الصفوف وشرخ المجتمع اللبناني، من خلال ضرب الوحدة الوطنية المتجلية بوحدة الصف وتماسك الجيش قيادة وافراد.

واكد التجمع على ضرورة الالتفاف والتضامن مع الجيش اللبناني بشكل كامل،لانه الذاب والمدافع عن وحدة الشعب اللبناني

وشدّد تجمع العلماء في جبل عامل على ضرورة مسك الامن قبل ان تتدحرج كرة الفتنة وتصبح اكبر مما هي عليه ،عندها ستلحق بكافة المناطق اللبنانية وهذا ما لا نرجوه ولا يمكن ان يصبو اليه احد.
ودعا اللبنانيين كافة ،للالتفاف حول المؤسسة العسكرية لانها الضامنة لحقوق المواطنين وتماسكهم فيما بينهم والتي تأد الفتنة قبل ان تتسع رقعتها.


New Page 1