Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



ثانوية صور الرسمية المختلطة تحتفل بتخريج طلابها الناجحين في الشهادات الرسمية


عبد الله عبد الرازق :: 2013-09-22 [04:24]::
برعاية رئيس المنطقة التربوية في الجنوب الأستاذ باسم عبّاس أقامت ثانوية صور الرسمية المختلطة حفل تخريج لطلاب شهادة الثانوية العامة وذلك في مسرح الثانوية حضره إلى جانب راعي الحفل مدير الثانوية الأستاذ حسن عز الدين، رئيس اتحاد بلديات صور السيد عبدالمحسن الحسيني، رئيس بلدية صور المهندس حسن دبوق، الحاج أبو حسن قطيش مسؤول المنطقة الأولى في حركة أمل، وفد من ضباط الكتيبة الإيطالية في المنصوري وعدد من مدراء المدارس والفعاليات التربوية والثقافية وحشد من الأهالي.
بدأ الإحتفال بالنشيد الوطني اللبناني ثم تقديم للأستاذ مصطفى الراعي الذي هنّأ الخريجين في هذا اليوم الذي ملأ قلوبنا سعادة وفرحة غامرة برؤية أجيال المستقبل التي سترفع اسم وطنهم لبنان عالياً بالعلم والمعرفة.
وبعد كلمة الخريجين ألقى مدير الثانوية الأستاذ عزالدين كلمة نابعة من القلب متوجهاً إلى أبنائه الطلاب في هذا التكريم قائلاً بأنّهم مصدر فخر واعتزاز لثانوية صور ولكادرها التعليمي والتربوي، ولفت عزالدين موجهاً التساؤلات إلى المعنيين عن أنّ الثانوية ولليوم تدفع إيجار المبنى وبشكل باهظ وتساءل ألم يحن الوقت ليكون لمدينة صور مدرسة تنهي هذه الاعباء الطائلة ؟؟ .
وفي سياق متصل اعتبر عزالدين وضع خانة مخصصة للمذهب في بيانات الجامعة اللبنانية وصمة عار مناشداً الطلاب أنّ يكونوا صفاً واحداً ويداً واحدة في مواجهة الطائفية والمذهبية البغيضة وختم متمنياً للطلاب الأعزاء مسيرة موفقة في التعليم الجامعي .

ثم ألقى كلمة راعي الحفل الأستاذ عباس كلمة اعتبر فيها أنّ الثانوية شكلت نموذجاً مشرفاً للمدارس الرسمية مثمناً العطاء الوفير والقيّم للمدير الأستاذ عزالدين والأساتذة الكرام وعلى جهدهم في إيصال رسالتهم السمحاء بكل ما أوتوا من قوة وعزيمة، وعلّق عباس على الأصوات الإعلامية الحاقدة التي تتهم وتشكك بنزاهة الإمتحانات الرسمية بالقول: "أنّ المسيرة التعليمية التي بنيت على الثقة والإخلاص لا تهمها بعض الأصوات التي تريد تضليل الرأي " ، وختم مهنئاً الطلاب بنجاحهم متمنياً لهم التوفيق والسداد.
بعدها قدّم كورال الفيحاء بعض الوصلات الغنائية التي لاقت إعجاب وتقدير الحاضرين.
وفي الختام تسلم الخريجون الشهادات الرسمية ودُعي الحضور إلى حفل كوكتيل على شرفهم.






































































































































































































New Page 1