Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



صلاة العيد في مسجد الاسراء والمعراج في مجمع نبيه بري الثقافي- الرادار


:: 2013-10-17 [01:22]::
أم المفتي الشيخ حسين بندر المصلين بعيد الاضحى المبارك، في مسجد الاسراء والمعراج في مجمع نبيه بري الثقافي في الرادار - المصيلح، في حضور عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب هاني قبيسي، رئيس المكتب السياسي في حركة "أمل" جميل حايك، مدير مكتب رئيس مجلس النواب في المصيلح العميد المتقاعد محمد سرور، عضو هيئة الرئاسة في الحركة خليل حمدان، قيادتي الحركة في اقليمي الجنوب وجبل عامل وفاعليات بلدية واختيارية وحشود من المصلين.
وألقى بندر خطبة العيد استهلها بالدعوة الى "التمسك بقيم الحج التي تدعو الى نبذ البغضاء والوحدة، باعتبار ان الحج هو الجامع الأكبر لكل المسلمين"، مستذكرا مواقف الإمام السيد موسى الصدر ودوره في "تعزيز مناخات الوحدة والحوار والتلاقي بين كل ابناء الرسالات السماوية".
وقال: "ندعو أرباب السياسة في بلدنا الى طاولة الحوار الجامعة لتصيغ لنا وحدة الكلمة التي دعا اليها الرئيس بري بالمبادرة الإنقاذية للوطن من غرق الفراغ القائم على الآراء المجبولة بالعصبيات الطائفية والمذهبية والمصالح الذاتية باتجاه المصالحة الوطنية الواعية والمسؤولة لتأليف حكومة الوحدة الوطنية على قاعدة الإمام الصدر: لبنان وطن نهائي لجميع ابنائه. وندعو ايضا رجالات الدين للمحافظة على الشرائع السماوية وأهلها بالخطاب المسؤول امام الله لنخرج الامة من خطورة المرحلة التي نتلمس خطرها في بلاد العرب والمسلمين، وذلك بدرء الفتنة العمياء عنهم لا بتصدير الفتاوى المكفرة للآخرين".
أضاف: "نشيد بالدور الريادي للمؤسسة العسكرية الحاضنة والحافظة للوطن والمواطنين وخصوصا الخطة الأمنية التي تثبت السلم الاهلي وتبعث الطمأنينة في نفوس الناس".
وختم: "ان المتغيرات السياسية في المنطقة تستدعي الحيطة والحذر لما ينتج منها من أخطار لا سيما ان العدو الاسرائيلي ما زال يتربص ببلدنا وثرواتنا النفطية والمائية ويهدد أمننا، لذا كان وما زال الجيش والشعب والمقاومة القوة الرادعة لكل عدوان".












































New Page 1