Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



توضيح صادر عن ادارة يا صور حول نشر صور حادث غرق المرحومة سعاد قصاب


:: 2013-10-28 [00:36]::
صدر عن ادارة موقع يا صور الالكتروني البيان التالي:

وردت بعض الاتصالات والاستفسارات الى موقعنا عن ان البعض عمد الى ترويج اخبار وشائعات كاذبة مفادها ان موقع يا صور قام بنشر صور الغريقة المرحومة سعاد قصاب دون تغطية الوجه واجزاء ظاهرة من الجسد مما يشكل اساءة الى المرحومة وعائلتها.

يهم ادارة موقع يا صور وتبياناً للحقيقية ان توضح الامور التالية:
موقع يا صور، وكعادته في الاخبار المتعلقة بالمدينة ومنطقتها، كان اول وسيلة اعلامية تنشر الخبر مع صوره صباح يوم الحادث بعد ان تلقينا الصور مباشرة عبر الواتس اب من مكان الغرق من الصديقين علي وايزي كعور، ولقد عمد موقعنا الى اخفاء الوجه والاجزاء الظاهرة من الجسد احتراماً للفقيدة التي لم نكن نعرف هويتها بعد.

بعد ذلك بحوالي الساعة عمدت وسائل اعلامية محلية اخرى، وبعد حصولها على الصور، على نشر صور للفقيدة لا تراعي فيها حرمة الموت بحيث ظهر وجهها واضحاً واجزاء من جسدها، وكان هؤلاء يسعون لتعويض ما فاتهم من سبق صحفي من خلال نشر صور معينة قد تشكل عامل جذب للقراء بحسب اوهامهم، وهم كانوا يعولون ان تكون الفقيدة غريبة عن المدينة فيمر الامر مرور الكرام، ولكن بعد ان تبين ان الفقيدة من صور وبعد ان غضبت عائلتها اضطروا الى سحب الصور مرغمين وتمويهها، ثم عمدوا الى نشر شائعات مفادها ان موقع يا صور هو من نشر هذه الصور.

من هنا ووضعاً للامور في نصابها يهمنا ان نؤكد اننا نملك نسخاً عن الصور التي نشرها البعض والتي تدينهم وتثبت انهم من قام بنشر مواد لا تراعي حرمة الموت ونتحفظ عن نشرها احتراماً للفقيدة واضعين هذه الصور بأيدي عائلة الفقيدة ليقرروا ما يلزم بشأنها حيث ان شعار الوسائل المذكورة يظهر جلياً في الصور.

ختاماً نقول: ليس غريباً على من نشر الفيديو المسيئ لقدسية جثمان الشهيد محمد جهاد يوسف، وعلى من نشر صورة لمفقود في المقاومة على انه شهيد قبل ابلاغ ذويه، ان ينشر هذه الصور للمرحومة قصاب، فمن يركض لاهثاً ليحجز مكاناً له تحت الضوء لن يوفر وسيلة في محاولته لادراك ما لن يتمكن من ادراكه بعد ان فاته قطار الوقت وبات مجرد مقلِّد بائس لا يستحق شيئاً سوى الشفقة ...


New Page 1