Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



لقاء حواري في منتدى الفكر والادب حول المتغيرات الاقليمية والدولية وانعكاساتها على لبنان


:: 2014-03-29 [23:25]::
اقيم في منتدى الفكر والادب في صور لقاء حواري حول " المتغيرات الدولية والاقليمية وانعكاساتها على لبنان" حاضر فيها عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب السيد نواف الموسوي والباحث الدكتور طلال عتريسي وقدمها عضور الهيئة الادارية للمنتدى الاستاذ اكرم جودي.
حضر الندوة النائب الحاج عبد المجيد صالح، رئيس اتحاد بلديات صور عبد المحسن الحسيني، رئيس مصلحة الصحة في الجنوب الدكتور حسن علوية، وفود سياسية وحزبية وحشد من المدعوين.

ورأى الموسوي ان "المقاومة تواصل زيادة قدراتها العسكرية على اختلاف أشكالها من أجل احباط العدوان الإسرائيلي قبل وقوعه فضلا عن القدرة على إحباط أهدافه السياسية والعسكرية في ما لو وقعت، وهي في هذا المجال تمضي قدما"، وقال: "قناعتنا كانت على الدوام أنه لا بد من حل الأزمة السورية عن طريق المفاوضات السياسية التي تؤمن بقاء سوريا في موقعها كمقاوم للعدوان الإسرائيلي وفي الشكل الذي يختاره السوريون جميعا لبناء دولتهم بحسب ما يناسبهم، واليوم نحن تقدمنا على صعيد إبعاد لبنان عن مخاطر التطورات السورية، وما قمنا به في سوريا كان سبب نأي لبنان عن الآثار السلبية لما يحدث فيها وليس سياسات دفن الرأس في الرمال، وسنواصل العمل كما ينبغي من أجل تحصين لبنان إزاء التطورات السورية التي يفترض أن تأخذ منحى إيجابيا مع الوقت، وسنكون حريصين على التوصل إلى حل سياسي في هذه الأزمة".

بدوره رأى عتريسي أن "الجبهة المعادية لسوريا تعاني اليوم من مشكلات كبيرة بسبب عدم قدرتها على إسقاط النظام منذ أكثر من ثلاث سنوات وصولهم إلى حائط مسدود في جميع الحاولات والأساليب التي قاموا فيها لإسقاط هذا النظام"، مشيرا إلى أن "هناك تصدعا كبيرا ومهما بين المجموعات المسلحة ووصل الى حد الإقتتال الدموي والعنيف في ما بينهم بحيث وصل عدد القتلى إلى أربعة آلاف مقاتل في غضون شهرين أو أقل، كما أن هناك تصدعا في جبهة الحلفاء بين كل من قطر والسعودية".

تخلل الندوة تكريم الدكتور طلال عتريسي بمناسبة تعيينه عميداً للمعهد العالي للدكتوراه في الجامعة اللبنانية وقد استلم درع منتدى الفكر والادب من رئيسه الدكتور غسان فران.






























New Page 1