Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



لقاء علماء صور يكرم الأمين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية آية الله الشيخ محسن آراكي


تقرير: محمد درويش / تصوير رامي أمين :: 2014-06-04 [23:23]::

أقام رئيس لقاء علماء صور العلامة الشيخ علي ياسين مأدبة غذاء تكريمية على شرف الأمين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية آية الله الشيخ محسن آراكي وذلك في مطعم شواطينا في صور بحضور وفد من تجمع العلماء المسلمين برئاسة الشيخ حسان عبد الله ومفتي صور وجبل عامل الشيخ حسن عبدالله ومفتي صور ومنطقتها الشيخ مدرار الحبال والعلامة السيد محمد الغروي وممثل حزب الله الشيخ احمد مراد وامام مسجد القدس الشيخ ماهر حمود وامام مسجد ذو النورين في العباسية الشيخ حسن الحاج موسى ورئيس دائرة اوقاف صور الاسلامية الشيخ عصام كساب وممثل جمعية المشاريع الاسلامية الشيخ بسام شقير والشيخ هشام عبد الرازق امين سر تجمع علماء فلسطين والشيخ سعيد قاسم والشيخ فارس صليبي وفاعليات روحية وشخصيات علمائية لبنانية وفلسطينية.
وتخلل اللقاء التكريمي آيات من الذكر الحكيم .
والقى الشيخ علي ياسين كلمة رحب فيها بالضيف الكبير آية الله الشيخ محسن آراكي في مدينة صور مدينة الامام الصدر والمطارنة والعيش المشترك .
واشاد بثورة الامام الخميني والمقاومة الاسلامية التي حررت الأرض.
وحيا الجهود التي تبذلها الجمهورية الاسلامية في ايران من أجل تحقيق الوحدة الاسلامية ومواجهة المشروع الصهيو أمريكي الذي يستهدف صمود سوريا ولبنان وفلسطين.
مشددا" على أهمية تحقيق الوحدة الاسلامية .
كما دعا الى انتخاب رئيس للجمهورية في لبنان يحفظ المعادلة الألماسية الجيش والشعب والمقاومة .
والقى الشيخ محسن آراكي كلمة نوه فيها بالامام الخميني في ذكرى وفاته وشكر ((صديقنا واخينا الشيخ علي ياسين حفظه الله تعالى وجميع الاخوة العلماء الذين شاركوا في اللقاء العلمائي الأخوي ونسأل الله المزيد من التوفيق وجمع الكلمة ))
وقال: ان الامام الخميني الذي نعيش ذكرى رحيله قد أحيا الاسلام بجهاده وجهوده .
أضاف : لقد قال الامام الخميني وصيتي لكم : الاسلام الاسلام الاسلام واكد ان هناك روح واحدة تجمع بين المسلمين وخاصتها محبة الله وحب الصالحين وحب محمد وآله .
وحيا الروح الايمانية السامية التي من الله على عباده وروح القدس التي هي روح الطهارة والرحمة
.داعيا" الى الوحدة الاسلامية ووحدة الصف لا لمصلحة سياسية أو فئوية بل انها دعوة ايمانية وبغيرها يزول الايمان من القلوب .
واستنكر الشيخ محسن آراكي العدوان الصهيوني والظلم الواقع على العربي والاسلامي .
وقال: ان الله اصاب اسرائيل بالذل وان روح الوحدة والجهاد في الأمة الاسلامية لا يمكن ان تهزم او تخسر معركة
.أ ضاف: ان فلسطين ليست قضية فلسطينية فقط بل هي قضية هوية اسلامية لهذا رفع الامام الخميني لواء فلسطين لأنها تعبر عن هوية الأمة وقلبها .
واشار ان الأمة الاسلامية تملك طاقات غنية مادية وبشرية وعلمية وموقع استراتيجي في العالم هو الأهم لكن المطلوب أن يكون لديها الارادة والوحدة كي تنتصر على العدو .





















































New Page 1