Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



احياء الذكرى السنوية لفقيد الاغتراب المرحوم وسيم العزي


النبطية – سامروهبي :: 2014-06-23 [03:06]::
رأى عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب علي فياض أن ما حصل بالأمس على ضهر البيدر من عملية إرهابية والتي طالت موقعاً وحاجزاً لقوى الأمن الداخلي إنما هو بتأثير الإرتدادات التي تصيب المنطقة برمتها على صعيد الهجمة التي تقوم بها المنظمات التكفيرية، لذلك ما قامت به قوى الأمن والأجهزة الأمنية وبصورة عامة إنما يستدعي التنويه وثمة تحسنٌ وتطور وتقدم في عمل الأجهزة الأمنية، ما نرجوه أن هذا التحسن الأمني المرتقى أيضاً لتحسن سياسي على المستوى الوطني العام، وأقصد بالتحسن السياسي أن يمضي الجميع بمعزل عن الإنتماء السياسي باتجاه التعاطي مع الأمن على قاعدة أن هذا الأمن أولوياً ويجب أن نتضامن جميعاً وأن نرسم بإرادتنا الوطنية وبتوافقنا وبتضامننا الخط الأحمر أمام التعرض للأمن الداخلي أمن الوطن وأمن المواطنين اللبنانيين.
النائب فياض كان يتحث خلال الذكرى السنوية لفقيد الإغتراب وسيم العزي وذلك في حسينية نبطية الفوقا بحضور النائبين عبد اللطيف الزين و علي عسيران والعلامة السيد علي مكي وشخصيات سياسية وفعاليات إجتماعية.
وأضاف: الوحدة الداخلية والتوافق الداخلي والتضامن والتفاهم إنما هو ضرورة وحاجة ماسة لفعالية الأجهزة الأمنية ولفعالية دور الدولة في مواجهة هذه الهجمة الإرهابية التكفيرية التي تتهدد الأمن والإستقرار في هذا الوطن.

وتخلل الحفل كلمة من وحي المناسبة للعلامة السيد علي مكي.






New Page 1