Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



بيان صادر عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس"


:: 2014-07-03 [03:25]::


تستنكر حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الجريمة البشعة التي نفذها المستوطنون باختطاف وقتل الطفل الفلسطيني محمد أبو خضير وهي جريمة خطط لها نتنياهو وأعطى أوامر للمستوطنين بتنفيذها. إن هذه الجريمة تعكس الوجه القبيح العنصري للكيان الصهيوني وتعري روايته المكذوبة التي تدعي المظلومية وتتهم الشعب الفلسطيني بالإرهاب بينما هو يمارس أشنع أنواع الإرهاب بحق هذا الشعب رجالاً ونساءً وأطفالاً وأرضاً ومقدسات.

وفي هذا الإطار فإننا ندعو كل المتباكين على الكيان الصهيوني من أطراف دولية وغيرها أن ينظروا إلى هذه الممارسات البشعة للاحتلال وقطعان المستوطنين والتي تجاوزت كل الحدود الأمر الذي يستوجب على الجميع أن يتحمل مسئوليته كاملة تجاه الإنسان الفلسطيني ولاسيما أطفال فلسطين.

كما ندعو الرئيس عباس الذي تباكى بالأمس بحرارة على ثلاثة من المستوطنين بينما لم نسمع له رد فعل قوي على هذه الجريمة البشعة التي تقشعر لها أبدان البشرية ونطالبه بوقف التنسيق الأمني الذي يوفر الحماية للمستوطنين ويحرم المقاومة في الضفة من القيام بدورها في حماية شعبنا الفلسطيني.

ونطالب كل منظمات حقوق الإنسان وحقوق الطفولة بالذات إلى رفع صوتها عالياً في كشف الوجه الحقيقي للاحتلال الصهيوني وقطعان مستوطنيه.

وأخيراً فإننا نوجه خطابنا للكيان الصهيوني وقيادته التي تتحمل المسئولية المباشرة، إن شعبنا لن يمر على هذه الجريمة ولا كل جرائم القتل والحرق والتدمير التي يقوم بها قطعان مستوطنيك وستدفعون ثمن كل هذه الجرائم والأيام بيننا بإذن الله.

نقدم التحية لأبناء شعبنا المنتفضين في القدس والضفة الغربية والخزي والعار للاحتلال وعملائه.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"


New Page 1