Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



لندن: حركة امل احيت ذكرى تغييب الامام السيد موسى الصدر


الحاج محمد حيدر-تصوير محمود حيدر.. :: 2014-09-11 [00:00]::

أقامت حركة أمل في بريطانيا يوم اﻷحد الواقع في 7/أيلول سبتمبر 2014 احتفالا في الذكرى السادسة والثلاثين على اختطاف اﻹمام القائد السيد موسى الصدر وأخويه الشيخ محمد يعقوب والصحافي عباس بدر الدين بحضور حشد غفير من أبناء الجالية اللبنانية في بريطانيا وعشاق ومحبي اﻹمام الصدر ونهجه.يتقدمهم معالي وزير الماليه اﻻخ الحاج علي حسن خليل وسفيرة لبنان في بريطانيا السيدة انعام عسيران والمسؤول الثقافي المركزي للحركه فضيلة مفتي صور وجبل عامل القاضي الشيخ حسن عبدالله ومسؤول حركة أمل في أوروبا اﻷخ الحاج مصطفى يونس برفقة اﻷخ أبو حسن طقو من المانيا ولفيف من علماء الدين وممثلي اﻷحزاب والفعاليات السياسية والثقافية واﻹجتماعية اﻹغترابية. عرف اﻹحتفال عضو لجنة شعبة لندن اﻷخ الدكتور محمد حسن وقرأ آيات من القرآن الكريم الحاج عباس خيرالله ثم ألقت السفيرة إنعام عسيران كلمة السفارة اللبنانية .وألقى كلمة المجلس اﻹسﻻمي الشيعي اﻷعلى فضيلة المفتي الشيخ حسن عبدالله .وشاركت اﻹعﻻمية العربية كوثر البشراوي بكلمة من وحي المناسبة. وكان لكشافة الرسالة انشودة تمثيليه تحكي واقع الذكرى .والقى كلمة حركة أمل اﻷخ الوزير على حسن خليل .الذي تكلم فيها عن اﻹمام الصدر عن خطه ونهجه وقراءته للتاريخ والمستقبل وعن مواقفه وما رسمه لنا في المقاومة والتعايش ووحدة اﻷديان والتقريب بين المذاهب والحفاظ على الوطن.وتطرق إلى الوضع الداخلي اللبناني وما يجري ويحاك من المتآمرين على وحدة وأمن لبنان وبخاصة من أولئك المتطرفين والتكفيرين الذين يعيثون في اﻷرض فساداً .وقال إن أفضل وجوه الحرب مع هؤلاء والعدو الصهيوني هو الوحدة الداخلية .وطالب كل القوى السياسية والفاعلة في لبنان باﻹسراع في إنتخاب رئيسا للجمهورية. وحث المغتربين على أن يكونوا أنموذجاً في العلم والعمل والسلوك والوحدة والتآلف فيما بينهم وفي البﻻد التي يعيشون فيها متناسين الخﻻفات فيما بين القوى واﻻحزاب في لبنان.
































New Page 1