Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



التيار الأسعدي: لعدم التفاوض مع الخاطفين لأنهم لا يفهمون إلا لغة القوة


:: 2014-11-18 [15:46]::
رأى الامين العام ل"التيار الاسعدي" معن الاسعد في تصريح، أن "سياسة بعض المسؤولين في لبنان في قضية المخطوفين العسكريين أوصلت هيبة الدولة إلى الحضيض"، معتبرا أن "الرضوخ لمطالب الارهابيين الخائفين بخفض أحكام وتقديم أعذار وتكليف أحد الوزراء التفاوض مع إرهابيين من دون حياء، أدى إلى سيطرة إرهابيين على القرار السياسي في لبنان، كما على أهالي المخطوفين الذي تحولوا إلى رهائن لقرارات الخاطفين"، مطالبا "بإنهاء هذا الملف وعدم التفاوض مع الخاطفين لأنهم لا يفهمون إلا لغة القوة".

وأسف الاسعد "لإحياء دور بعض رموز حقبة استفادوا لسنوات طويلة من خيرات النظام السوري، وهم الآن يحاولون اداء دور شهود الزور"، مطالبا "بعدم إعطائهم أي دور لكون شهادتهم معروفة مسبقا في محكمة منحازة، وهي ضد المقاومة وجمهورها".

وبارك "العملية النوعية والبطلة التي نفذها الفلسطينيون في القدس، وأدت إلى مقتل 7 صهاينة"، مؤكدا أن "لا خيار أمام الشعب الفلسطيني سوى الكفاح المسلح، وان أي تفاوض مع الصهاينة أثبت عدم جدواها على مدى سنوات".

وختم داعيا الفلسطينيين في الضفة وغزة إلى "وقف خلافاتهم وتوحيد السياسة والبنية الفلسطينية لمواجهة الإرهاب الصهيوني وإقامة المزيد من المستوطنات".


New Page 1