Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



الربان سلام يزبك وتحيات لـ "صور" و "يا صور" من اعالي البحار !


:: 2014-12-26 [02:40]::

بين أبنائها والبحر حكاية عشق لا تنتهي، شربوا هواه صغاراً يتجولون على شطآن مدينتهم الذهبية، وكبروا على حبه حيث تلفح أفئدتهم نسمات البحر المالحة أينما حلوا وإرتحلوا. ولأنه معشوقهم الأزلي فإن بعض أبناء صور إختاروه مهنةً، فلا يهابون أخطاره، و لايخافون أغواره، فهو رفيقهم وقبلة احلامهم ومنتهى امانياتهم.

الربان سلام يزبك إبن مدينة صور، توجه برسالة حب دافئة إلى موقع ياصور وهو يخوض غمار الأزرق الواسع، وفيما يلي نصها:

أسعد الله اوقاتكم في غربتي عن وطني لبنان وعن مدينتي الحبيبه صور أجول البحار والشطآن في سفينتي، لا تبارحني صور نهاري وليلي، ذكريات طفولتي وشبابي. فنحن البقيه الباقيه من اجدادنا الفينيقيين. تحياتي لهذا الموقع الذي يدفئ قلوبنا في غربتنا.


الربان سلام يزبك




New Page 1