Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



حفل توقيع حاشد لديوان الاعلامية الكاتبة عبير بلال شرارة في صور


تقرير محمد درويش / تصوير عبد الله عبد الرازق :: 2015-02-08 [01:06]::

أقيم حفل توقيع حاشد لديوان الاعلامية الكاتبة عبير بلال شرارة الأنا غير متوفرة حاليا" وذلك في مركز الحركة الثقافية في صور بحضور ورعاية رئيس اتحاد بلديات صور السيد عبد المحسن الحسيني ونائب رئيس بلدية صور الحاج صلاح صبراوي ورئيس الحركة الثقافية في لبنان الشاعر بلال شرارة ورئيس المنطقة التربوية في الجنوب باسم عباس ورئيس محافظة الجنوب في الحركة الثقافية بسام بزون ورئيس معهد قدموس ، ومسؤول حركة امل في اقليم جبل عامل محمد غزال ورئيس مصلحة الانعاش الاجتماعي غسان ابو جهجة والكاتبة شاهيناز قهوجي والاعلامي الشاعر محمد درويش ممثلا" المطران يوحنا حداد والشاعر الفلسطيني جهاد الحنفي ورئيس مؤسسة بيت أطفال الصمود محمود الجمعة أبو وسيم ، ورؤساء بلديات من قانا وبنت جبيل والجنوب اللبناني ومخاتير وفاعليات وشخصيات لبنانية وفلسطينية واعلامية من مناطق لبنانية عدة غصت بهم قاعة الحركة الثقافية في صور .
وتخلل الاحتفال كلمة من رئيس محافظة الجنوب في الحركة الثقافية مدير مركز باسل الاسد الثقافي في صور بسام بزون رحب فيها براعي الحفل والحضور وتناول شعر عبير شرارة وما يحمله من صور مدهشة ومعان رااقية .
و قال بزون : اليوم اذ تفخر الحركة الثقافية ان تقدم باقة من عبير الكلام انما تحمل من ازهارها زهرة تضعها على صدوركم كما عودتكم في كل مناسباتها ..
كيف لا وهي حضن يولد منه المثقفون ويكتب المبدعون تاريخ كلمة وزبد الثقافة في بلد تموت فيها الحروف عطشى لحبرها ويثاقل فيه الكلام الا من قلة تنحني لأقلامهم الأبجدية ..
ثم القى رئيس اتحاد بلديات صور راعي الحفل السيد عبد المحسن الحسيني كلمة نوه فيها بالاستاذ بلال شرارة والكاتبة عبير بلال شرارة
واكد على اهمية الثقافة في بناء المجتمعات والاجيال والتنشئة الوطنية والابداعية والانسانية.
ثم قرأت الكاتبة عبير بلال شرارة مقاطع من ديوانه الشعري
وشكرت الحضور وراعي الاحتفال وجميع الحضور والاصدقاء ووالدتها ووالدها
واهدت قصائد لبلال وجاد كما شكرت الحركة الثقافية على اصدارها لكتابها الأول وقالت:
حلمت أن اكتب وكتبت
ان الطريق صعب لم يأخذني الشوك بل الورد الذي أراه ...
وتناولت لغة الصمت وقالت : مع وحدي أجلس
اتكلم بلغة الصمت
لم أعد أهوى الأصوات حولي ..
الوحدة علمتني الهذيان
الغياب علمني النسيان ..
لن أرحل حقا"
هو جسدي سيتابع السير كأن شيئا" لم يكن ..
يا ولدي تلك التي تشتاق اليك ....
على مدى دورة الشهيق والزفير ..))
تكتب عبير شرارة وهي تبحث عن نفسها بين طيات التاريخ الذي مر وأزهار المستقبل الواعد عن حكاية عمر وترانيم اشواق الى الأحبة وهي تستسلم تحت جناح أبيها لمشيئة الأبجدية فلا تنهزم..
تشهر قلمها الممتلىء بغنى الحبر وفيض الكلام وتفتح الخوابي بين أحبتها لتدلق عبيرها نغما" لحروف مشبعة بفيض العاطفة وغزارة الحب وبعض الصمت الذي اتخذته سبيلا" للافصاح عن حلم لم تقله وقول لم تبحه وكلام لم تكتبه بعد..
عبير شرارة تبحث الأنا في وجوه الأحبة والاصدقاء متوفرة أنت الآن لكلامك عقولنا ..لك الكلمة...
وبعد التوقيع أقيم كوكتيل .




























































New Page 1