Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



( لنــا ... حق ) !


تقرير وتصوير إحسان أحمد بزي :: 2015-03-15 [00:24]::

اقامت جمعية شؤون المرأة اللبنانية بالتنسيق مع اللجنة الأهلية لقضايا المرأة اللبنانية ورشة عمل( لنا ...حق ) المشاركة في صنع القرار حق .. لنا
لنا حق هو مشروع تنموي بعنوان تحويل الهويات السياسية لتحقيق المساواة الجندرية ويتم تنفيذه في كل من الأردن والعراق ولبنان .
يسعى المشروع إلى إحداث تغيير على صعيد تعزيز مشاركة النساء في مواقع صنع القرار.
حضر الورشة مسؤولة شؤون المرأة في إقليم جبل عامل الحاجة هدية عبد الله ، مسؤولة شؤون المرأة في المنطقة السابعة الحاجة وفاء عيسى ، مسؤولة شؤون المرأة في بنت جبيل المربية صفاء جمعه ، ممثلين في اللجنة الأهلية لقضايا المرأة اللبنانية ، مديرات وأساتذة وتربويين ، ممثلات من المجتمع المدني .

إبتدأت الورشة بكلمة تعريفية من قبل مسؤولة شؤون المرأة في إقليم جبل عامل الحاجة هدية عبد الله نحن في مدينة بنت جبيل عاصمة التحرير مدينة العلم والعلماء والشهداء.
يختزن شهر آذار العديد في طياته وطيات أيامه المناسبات العريقة جدا ً ومن هذه المناسبات يوم المرأة العالمي وكلنا نعي هذه المناسبة وتخص كل منا كمرأة كإنسان وليس فقط المراة ، والرجل هو إنسان على حدٍ سواء كما للرجل ما للمرأة وللمرأة ما للرجل لا فرق بينهما فهم سواسي ، لان الإنسان يكمل اخيه الإنسان الأخر وبإذن الله تعالى أن نصعد ونعرج و إياكم جميعا ً بالإنسان إلى أعلى المراتب القيم الإنسانية بإذن الله تعالى وبحضور ووجود اللجنة الأهلية لمتابعة قضايا المرأة اللبنانية ومتمثلة بالسيدة فاطمة الزغبي وفريقها المتعاون .
فأهلا وسهلا بكم في مدينة بنت جبيل وفي قضاء بنت جبيل .
ومن ثم إبتدأت الورشة مع اللجنة الأهلية لمتابعة قضايا المرأة اللبنانية أبرز ما جاء فيها :
يسعى مشروع لنا ... حق المشاركة في صنع القرار حق لنا ، إلى إحداث تغيير على صعيد تعزيز مشاركة النساء في مواقع صنع القرار .
إضافة ً إلى ان المشروع يهدف إلى تحويل الهويات السياسية هو مفهوم مركب يعبر عن آلية ( process ) إحداث التغيير بشكل تدريجي وفعال ( active changing ) ) للهوية الفردية عن طريق إدراك الأفراد لحقوق النساء لا سيما الحق بالمشاركة في مواقع صنع القرار
إضافة إلى ذلك نعني بالهوية الفردية جملة المواقف والإدراكات والقيم والمعتقدات التي تساهم مجتمعية بتشكيل هذه الهوية .
كما وتضم مستويات صنع القرارات : المستوى الشخصي والمجتمعي والأسري ، العائلي ، والسياساتي والإقتصادي .
يشكل صنع القرار نتيجة مباشرة لوصول النساء للفرص والموارد التي تمكنهن من الحصول على فوائد وإمتيازات عدة .
وفي نفس السياق تطرقوا إلى موضوع لماذا التغيير ؟؟
يسيطر الرجال على معظم الأحزاب السياسية ، حيث تتراوح مشاركة النساء في مواقع صنع القرار بين 0 % و 10 % باحسن الأحوال :
تعاني النساء في لبنان من إقصاء ممنهج عن مواقع صنع القرار في القطاعين الخاص والرسمي .
كما وتسجل النساء غيابا ً شبه تام عن السلطة التنفيذية حيث هناك إمرأة واحدة تشغل منصب وزاري في حين أن نسبة النساء في المجلس النيابي 3.2 %

كيف يتم التغيير ؟
إذا تغير الأفراد فلا بد أن يتغير المجتمع ، التغيير الفردي هنا يشكل مقدمة لإحداث تغيير مجتمعي يساهم في تحسين أوضاع النساء في مجتمعنا .
إن صانع التغيير هو اي رجل أو إمرأة من مختلف المستويات الإقتصادية والإجتماعية والثقافية والسياسية ، يؤمن \ تؤمن بحقوق النساء ويبدي \تبدي الإلتزام برفع وعي محيطه/ها بقضايا النساء وحقوق النساء بالمشاركة السياسية وفي مواقع صنع القرار .
وفي نهاية الورشة من ضمن هذا المشروع سيتم العمل مع صناع وصانعات التغيير من خلال تزويدهم /هن بالادوات والرزم المعرفية والتي تتضمن مجموعة من الرسائل الموجهة والمتموحرة حول دعم مشاركة النساء في مواقع صنع القرار بحيث يممكنهم/هن إحداث فرق وتغيير في حياتهم /هن وحياة الأفراد في محيطهم \هن
























































New Page 1