Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



نائب وزير الخارجية الروسية يستقبل في موسكو وفداً رفيعاً من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين


:: 2015-03-20 [00:29]::
استقبل السيد "ميخائيل بوغدانوف" نائب وزير الخارجية الروسي ومبعوث الرئيس الروسي "بوتين" للشرق الأوسط وأفريقيا وفداً رفيعاً من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ظهر يوم 18/3/2015 في دار الضيافة التابعة لوزارة الخارجية الروسية ضم الرفيقين نائب الأمين العام أبوأحمد فؤاد ود. ماهر الطاهر مسؤول دائرة العلاقات السياسية وعضو مكتبها السياسي، وذلك بحضور السفير الفلسطيني في العاصمة الروسية موسكو السيد فادي مصطفى، والقائم بأعمال السفارة السيد خالد ميعاري، حيث جرى البحث حول آخر التطورات السياسية على الصعيدين الفلسطيني والعربي.
وقد أكد وفد الجبهة أن ما يُسمى بعملية السلام مع "إسرائيل" ما هي إلا خدعة صهيونية أميركية تستهدف كسب الوقت لتوسيع الاستيطان والسيطرة على الأراضي الفلسطينية المحتلة، فقد كشفت نتائج انتخابات الاحتلال أن المجتمع الصهيوني يسير نحو المزيد من التطرف والعنصرية، كما أكد وفد الجبهة على انهاء الانقسام وإعادة بناء الوحدة الوطنية من خلال منظمة التحرير الفلسطينية الإطار الجامع والموحّد للشعب الفلسطيني.
من جانبه، أكد السيد بوغدانوف وقوف روسيا لجانب الكفاح الذي يخوضه الشعب الفلسطيني لاسترجاع حقوقه الوطنية كافة.
واعربت موسكو عن استعدادها لاستضافة حوار فلسطيني – فلسطيني يضم القوى والفصائل الفلسطينية كافة، لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية.
كما بحث الجانبان الوضع السياسي على الساحتين العربية والدولية، وكانت وجهات النظر متفقة على ضرورة تفعيل الجهود كلها من أجل مواجهة التطرف، وإرساء أسس الاستقرار في المنطقة لما يحقق مصالح وتطلعات الشعوب في الحرية والعدالة والتقدم، كما أكد السيد "بوغدانوف" والجانب الروسي دعم روسيا الثابت لكفاح الشعب الفلسطيني من أجل الحرية والاستقلال.
وقد ثمّن وفد الجبهة مواقف روسيا المبدئية الداعمة للقضية الفلسطينية والقضايا العربية، وسيجري وفد الجبهة لقاء مع السيد فيتالي نعومكين رئيس معهد الاستشراق في موسكو، ومع عدد من الأحزاب والقوى السياسية الروسية.




New Page 1